الرئيسية / أرشيف الوسم : يونس عاشور (صفحه 2)

أرشيف الوسم : يونس عاشور

أفكار عقلانية في أحلام الإنسانية..!

بقلم/ يونس عاشور مهندس يكتب أوراقا تتبعثر في أوقات العسرة.. يكتب أوراقًا لا يرجو منها نيل السمعة والشهرة.. يتقدّم في كل كلام يكتبه بين الفينة والأخرى .. يتشتّتْ  في أقبية ودهاليز العقل المتمركز حول الفكرة.. لا يعرف من أين يبدأ..!؟ لا يعرف كيف يتنبأ !؟.. الفكرة تتشتت منه لا يعرف …

أكمل القراءة »

تلقائية الانطباعات وتلقائية التصورات…!

بقلم/ يونس عاشور      استشرت في الآونة الأخيرة جملة من المفاهيم الفلسفية الجديدة وخاصة على صعيد النقل والتحويل والترجمة والتأويل للنصوص الفلسفية وما تحتويه من أدبيات ومعطيات متعددة المدلولات والمفهومات والموضوعات، وبدا جلياً للقارئ والمتصفح للكتب والمعاجم الفلسفية يلحظ هذا المنحى على أنه منحى ذات أبعاد متشعِّبة ومُتَدَاخِلة بقدر ما …

أكمل القراءة »

بيئية الكون!..

بقلم/ يونس عاشور* في ليلٍ حالِك ثمة نجم يتلألأ في الكون مداه.. في الليل ثمة أنوار أخرى تشعُّ ضياءً مرئية من مجرات نجمية وحلزونية.. مئات الأنوار قدّر.. تشعُ خيراً في الأكوان الكونية.. الاكوان المتعددة النشأة في الخلق .. مخلوقات تسبح في مدارات الأفلاك.. درب التبانة يحمل رأس الغول الضوئي.. يُضيء …

أكمل القراءة »

في ماهية المجهول ثمة شيء معقول ..!!؟

بقلم/ يونس عاشور شخص ما..؟ يمشي نحو الشاطئ .. ليغادر فوج الأشرار بحرية.. قبل وصول الأمواج البحرية.. وقبل تدافق أصوات الغجرية.. ويناشد من كان معاه بالأمس؟! في الأسفارِ .. خطر مُحدق يتربّص في الأمصارِ .. شيء ما مجهول.. لا تعرف كيف تكون الأقدار.. ولا تعلم في الأسفار أي الأحوال قد …

أكمل القراءة »

بين ثنايا تفكيري…!

بقلم/ يونس عاشور بين ثنايا تفكيري ثمة شيء يتمثّل في المطابقة والموافقة..! يتماثل في نُظمٍ وصوغ لمعرفة ليس لها مفارقة.. يتناسق ويتّسق.. يتوافق وينتظم في نسقٍ نحو طرح غايته فلسفة وبيان ومعرفة.. يتماثل للعيان.. في تصورات الزمان والمكان .. في سياقات وعلاقات متناسقات في لزوم.. ومعطيات تُتَرجم كل نص بحرفةٍ …

أكمل القراءة »

في ماهية التقنية ..!؟

يونس عاشور* يستجلب السؤال عن ماهية التقنيّة إهتمامات كثير من النخب الفكريّة خاصةً أولئك المشتغلون في حقل مسائل التقنية بأبعادها ومستوياتها وطبقاتها العلمية والمهنية والصناعية وما يُطلق عليهم في عصرنا الراهن بمسميّات مُختلِفة منها ما يُعرف بمصطلح التقنيون أو الفنيون أو الصناعيون أو الحرفيون كل من هذه التسميّات أصبحت تتداول …

أكمل القراءة »