الرئيسية / أرشيف الوسم : هابرماس

أرشيف الوسم : هابرماس

”جدلية العلمنة – العقل والدين” يورغن هابرماس – جوزف راتسنغر

ِ حمزة بومليك باحث في الفلسفة والعلوم الإنسانية يتناول الكتاب مفهوم العلمانية والمواطنة، في إطار العلاقة الجدلية بين العلم والدين، في المجتمعات الغربية، خلال فترة ما بعد الحداثة، أو كما يحلو للبعض نعتها بالمجتمعات المصنعة ما بعد الحديثة. صدر الكتاب عن دار جداول، لبنان، للكاتب والمترجم حميد لشهب، في طبعته الأولى …

أكمل القراءة »

في نقد الحكم الأخلاقي – أصل الأخلاق والحكم الأخلاقي- المقالة 1

بقلم: ادريس شرود “الجهل وحده هو من يدفع إلى الحكم الأخلاقي المطلق” جيل دولوز “ما أطلبه من الفيلسوف معلوم: أن يتموضع ما وراء ’’خير’’ و’’شر’’ أن يكون فوق وهم الحكم الأخلاقي”  فريديريك نيتشه    تقديم     لا يمكن لروح نبيلة ولا لعقل حر تحمّل ثقل الاحكام الأخلاقية وممثليها الذين يتكاثرون بسرعة …

أكمل القراءة »

حَدَاثَةٌ هِيَ أَمْ أَنْوَارْ

عبد الحفيظ ايت ناصر عبد الحفيظ ايت ناصر الإشكال هنا انه لا يمكننا الفصل بين الحداثة و الأنوار، ولا يمكننا ان نعرف تمام المعرفة عن ايهما نتحدث. هل نحن كذلك لقصور في فهمنا ام لكون احدهما يستلزم الاخر ؟ هل يجب ان نبلغ الحداثة ثم نتغيى بلوغ الانوار ؟ وهل …

أكمل القراءة »

جون لوك والتسامح الديني

يعد جون لوك (16321704-) من أبرز رواد الفلسفة الحديثة، وفلسفة الأنوار، وأحد أكبر ممثلي مذهب الإدراك الحسي بصفة عامة، وقد كان اهتمامه بنظرية المعرفة استجابة لشروط وظروف نشأة وتطور العلم الحديث مع كل من غاليلي وكيبلر ونيوتن... وبالموازاة مع ذلك اهتم لوك بمشكلات المجتمع والدولة، فألف أعمالا كان لها عظيم الأثر في تطور الفكر والممارسة السياسية امتد في المكان ليشمل أوروبا وأمريكا الشمالية، وفي الزمان ليبقى حاضرا حتى في المجتمعات المعاصرة. وقد كان نقده لنظرية الحكم المطلق ووضعه لفكرة الفصل بين السلط التي طورها بعده الفيلسوف الفرنسي مونتسكيو، وتأسيسه لمفهوم التسامح فلسفيا، ودفاعه عن الحقوق الأساسية للبورجوازية الصاعدة آنذاك، كل ذلك وضع أسس الليبيرالية البورجوازية وما تتضمنه من مواقف تحررية.

أكمل القراءة »

كتاب جديد: العدالة والعدل لنبيل فازيو

العدالة والعدل: نبيل فازيو يصدر قريبا عن مؤسسة مؤمنون بلا حدودكتاب: العدالة والعدلتأليف: الباحث المغربي نبيل فازيو نبذة: ليس هذا الكتاب عرضاً لمقاربة الفكر السياسي والأخلاقي الإسلامي لمفهوم العدل، بقدر ما هو محاولة للتفكير في الأسباب التي حالت دون الارتفاع بهذا المفهوم إلى مستوى النظرية التي يتقاطع فيها السياسي والأخلاقي، ويغدو على ضوئها …

أكمل القراءة »

لعنةُ الإرهابِ: الفلسفة والأرواح الشريرة!!

سامي عبد العال سامي عبد العال في تاريخ الرُعب– إذا أَمْكَّنَ التأرِيخ له- لا يُخلصنا ذهابُ الأرواح الشريرة من آثارها الباقية، فلديها القدرة على العودة إلى أقرب الأشياء. وربما تتلبس اللعنة ضحايا جُدداً من أبعد نقطة غير متوقعةٍ. كالأشباح التي تختفي كياناً لكنها تحل في الأجساد بأساليب ورُسُوم أخرى. وليس …

أكمل القراءة »

جناية التقنيّة الحكاية الكبرى لعالم بلا روح

محمود حيدر الاستغراب العدد 15صدر العدد الخامس عشر من فصليّة الاستغراب، وتمحورت موضوعاته وأبحاثه حول “التقنيّة” مفهوماً وعرضاً ونقداً؛ وجاء عنوانه “جناية التقنية – الحكاية الكبرى لعالم بلا روح”- تضمّن العدد الجديد مجموعةً من الأبحاث والدراسات الأجنبيّة والعربيّة سعت إلى مقاربة هذه القضيّة والإحاطة بأبرز مشكلاتها.– في “المبتدأ”، يكتب محمود …

أكمل القراءة »

في صحبة ابن رشد: 13 – المرأة والرجل سيان: تجوز لها الإمامة كفيلسوفة

كوة: العلوي رشيد “إن الفيلسوف الذي لا ينتج الايدولوجيا، هو أخطر فيلسوف. إنه يعيد إنتاج ايديولوجيا سابقة”، هذا ما صرح به الجابري في “نحن والتراث” (ص 205)، وهو يتحدث عن ابن رشد الذي نظر في حال زمانه وساهم في إنتاج فكر بديل لفكر التطرف والتزمت الذي أسَّس أحكامه ويقينيَّاته انطلاقاً …

أكمل القراءة »

ترجمة: هابرماس وموضوع النقاش – نمذجة معيارية للفرد / الجزء الثاني*

إن المنظور التواصلي للمجتمع المثالي، المتوقع من خلال مجريات النقاش العادي، يوجه الاندماج الاجتماعي. و هابرماس في محاضرة له نشرت في كتابه فكر ما-بعد ميتافيزيقي (1988) أعلن: «إن الفرضية التي ترفع من شأن شكل من الحياة الشمولية، التي يمكن فيها لأيٍّ أن يتبنى وجهة نظر الآخرين وتعتمد على الاعتراف المتبادل بين الجميع، تجعل من الممكن للاندماج المجتمعي أن يكون فردانيا، كما تجعل الفردانية ممكنة طالما أنها تمثل الوجه الآخر للعالمية»([18]). فبدون استدعائي للمثول أمام «محكمة من أجل مجتمع لتواصل بلا حدود»([19])، ستبقى وحدة سيرة حياتي، وتحكُّمي في حياتي الخاصة وتحملي لمسؤولياتي مضمرة، غير معروفة وافتراضية. الاعتراف العلني هو وحده الذي يجعل ادعائي بالفردانية يتبلور. إن هابرماس لا يكرر هنا ببساطة ما هو شائع، الذي يفترض أن الرجوع إلى الذات يفترض تبني وجهة نظر الآخرين، و لا تصور المتفرج المحايد، الذي يحبذه كثيرا آدام سميث؛ إذ يجد في نظرية النقاش، ومن خلال متابعة أعمال ج. ه. ميد (العقل، الذات والمجتمع)، أساس تربيةٍ تجمع بين الاندماج الاجتماعي وبين تعزيز قدرة الفرد.

أكمل القراءة »

ترجمة: هابرماس وموضوع النقاش الجزء الأول*

ترجمة نور الدين اليودلالي نور الدين البودلالي نص: Laurent Jaffro إن أخلاقيات النقاش، والتي بلورها كل من كارل أوتو آبل ويورغن هابرماس منذ سنوات السبعينات انطلاقا من مصادر متعددة وقديمة، قد تم تداولها على نطاق واسع في أشكال مبسطة إلى حد ما. بعض التبسيطات المنتشرة بقوة عبر وسائل الاعلام اختلطت …

أكمل القراءة »