الرئيسية / أرشيف الوسم : ادريس شرود

أرشيف الوسم : ادريس شرود

الباريسيا السنيكية (المقالة الثالثة)

بقلم: ادريس شرود تقديم      تعتبر تجربة الفلاسفة السنيكيين وجها آخر للممارسة السقراطية للباريسيا وامتدادا للخطاب الفلسفي السقراطي، والصورة المعارضة للفلسفة الأفلاطونية. فهي تجربة مختلفة تقدّم كيفية أخرى في التفلسف وفي إدراك الحياة الفلسفية والممارسة السياسية. فإذا كان سقراط يدعو المواطنين الآثينيين إلى الإهتمام بأنفسهم حتى يتمكنوا من حكم أنفسهم والآخرين …

أكمل القراءة »

فوكو وشجاعة قول الحقيقة – الباريسيا أو القول الصريح الصادق والحر- (المقالة الأولى)

بقلم: ادريس شرود “لم يبق لنا على الأقل إذن باعتبارنا محكومين إلا  أن نؤكد بالطبع على الحق في طرح أسئلة الحقيقة” ميشيل فوكو تقديم     في آخر حوار لمشيل فوكو(1)، ميّز بين إيتيقا العصر القديم اليوناني والروماني والإيتيقا المعاصرة، ونفى وجود قواسم بينهما. على النقيض -يقول فوكو- حين نأخذ الأخلاق …

أكمل القراءة »

فوكو ونقد العقلانية السياسية: دعوة للتفكير في احتمالات المقاومة

بقلم: ادريس شرود تقديم     تثير أبحاث ميشيل فوكو التي افتتحها بكتاب “إرادة المعرفة”، تساؤلات حول الأسباب والظروف التي دفعته إلى الإبتعاد عن “حقل السلطة”، وولوج “حقل الأخلاق”. فقد أثار اهتمامه بتاريخ الجنسانية ردود فعل من طرف العديد من المثقفين والأساتذة والصحفيين والسياسيين، تشير أغلبها إلى دور الأخلاق في إبعاد فوكو …

أكمل القراءة »

في البحث عن “حداثة مغايرة”: فيلسوف الملة وسؤال الكينونة في العالم

بقلم: ادريس شرود “ربّما لن تكون الحداثة المغايرة غير مشكلة لغوية، تعترض  كل الذين فشلوا في تعلّم لغة المحدثين السعداء” فتحي المسكيني * تقديم      يرى الأستاذ فتحي المسكيني أن تطوير فكر “آخر” أو “مغاير” أو “جديد” بالنسبة للملّة لا يزال في أضعف انفعالاته، ويزداد الأمر صعوبة عند خوض السؤال عن إمكانية …

أكمل القراءة »

فتحي المسكيني والإغريق – سؤال العلاقة مع الذات و الآخر

بقلم: ادريس شرود “لا نحتاج إلى فلاسفة بالمعنى الذي حدده التقليد الغربي” – فتحي المسكيني تقديم     يعتبر فتحي المسكيني التقاليد الفلسفية طرقا للتعبير عن أنفسنا، يتساوى في ذلك الإغريقي والعربي والروماني والأوربي المعاصر، فهذه التقاليد هيئات لأنفسنا، نحن الذين نطوعها ونخترعها ونعطي لها الكلمة عن طريق استعمال هذا البدء الفلسفي …

أكمل القراءة »

في ما وراء نقد الحكم الأخلاقي – رهانات الحاضر: الوسط، الفكر، الصيرورة، الجسد – المقالة الرابعة

ادريس شرود “أخشى أن تكون ساحرة الفلاسفة، أي الأخلاق،  هي التي تمكر بهم هنا لتجبرهم على أن يكونوا مفترين  على الدوام”  فريديريك نيتشه “في العالم شيء يرغم علىالتفكير. هذا هو  موضوع لقاء أساسي وليس موضوع تحقق”   جيل دولوز    تقديم     يجب التأكيد على صعوبة الإنفلات من الاخلاق والأحكام الأخلاقية، والتي …

أكمل القراءة »

في نقد الحكم الأخلاقي – الرهان على الجسد / المقالة الثالثة

بقلم: ادريس شرود  “نحن لا نتوفر إلا على مفهوم فقير عن سياسة الجسد لدينا” فتحي المسكيني أي نوع إنساني ينبغي أن نربي، وينبغي أن نريد، كنموذج للإنسان الأرفع قيمة، والأجدر بالحياة، والأضمن للمستقبل؟” فريديريك نيتشه تقديم     تؤكد الأحداث التي شهدتها المنطقة الجغرافية الممتدة جنوب وشرق المتوسط منذ نهاية القرن …

أكمل القراءة »

الأخلاق والحياة: مهمة الإنسان الاخير – المقالة الثانية

بقلم: ادريس شرود “ليس الدّين مجرّد تقنية من تقنيات الآخرة، بل يمكن أن يكون أحد أنبل أشكال الإنتماء إلى الحياة”  فتحي المسكيني “يلزمنا أن نكون فيزيائيين لنكون بهذا المعنى مبتكرين” فريديريك نيتشه تقديم     طرح فريديريك نيتشه في مستهل كتابه “جينيالوجيا الاخلاق” إشكالية الجهل بالنفس والغربة عنها، وعدم البحث في الذات وحياتها وكينونتها. …

أكمل القراءة »

في نقد الحكم الأخلاقي – أصل الأخلاق والحكم الأخلاقي- المقالة 1

بقلم: ادريس شرود “الجهل وحده هو من يدفع إلى الحكم الأخلاقي المطلق” جيل دولوز “ما أطلبه من الفيلسوف معلوم: أن يتموضع ما وراء ’’خير’’ و’’شر’’ أن يكون فوق وهم الحكم الأخلاقي”  فريديريك نيتشه    تقديم     لا يمكن لروح نبيلة ولا لعقل حر تحمّل ثقل الاحكام الأخلاقية وممثليها الذين يتكاثرون بسرعة …

أكمل القراءة »