الرئيسية / تربية و تعليم / فلاسفة (صفحه 55)

فلاسفة

العبثية في فكر ألبير كامو

رنا خالد – مالطة لم أكن أنوي أن أخوض كثيرًا في هذا المسألة، إلاّ أن منشورًا لأحد الأصدقاء على هذا الفضاء منذ أيامٍ خلت كان قد استوقف انتباهي ، وبالرغم من أن الكاتب قد حمّل المنشور بعضًا من روح الدعابة ، غير أن النظر فيه عن كثب يكشف الكثير من …

أكمل القراءة »

سيمون فايل… فيلسوفة التجذُّر والروحانيّة

بقلم: ريتا فرج “ما زلت أعرف أنَّها أكبر عقل في عصرنا، وأتمنّى من أولئك الذين أدركوا ذلك أن يكون لديهم ما يكفي من التواضع كي لا يستأثروا لأنفسهم بهذه الشهادة المؤثرة ليتباهوا بها، من جهتي سأكون سعيداً جداً إذا أدركت أنَّ باستطاعتي من موقعي وبالوسائل الضعيفة التي في حوزتي أن …

أكمل القراءة »

جان دانييل : ذاكرة ألبير كامو*

ترجمة : سعيد بوخليط saidboukhlet.com تقديم :كان جان دانييل يبلغ من العمر سبعة وعشرين سنة حينما قدم له ألبير كامو”أروع هدية” والمتمثلة في صداقته. بعد انقضاء سبعين سنة،هاهو جان دانييل صاحب مجلة ”لوبس “وكاتب افتتاحياتها،يتذكر من جديد بتأثر، ذاك”المريد للرفض والشك”،ومدى سعيه للبحث عن كيفية مقاومة أجواء حقبته، ثم التوفيق بين العدالة …

أكمل القراءة »

أخلاقية التواصل عند إدغار موران

الدكتور داود خليفة – الجزائر ملخص البحث: يرى إدغار موران بأننا بحاجة إلى أخلاق للفهم باعتبارها فنا للعيش، وأن التربية على الفهم هي تربية على التسامح، إن الفهم هو وسيلة وغاية التواصل الإنساني، فلا تقدم في مجال العلاقات بين الإفراد والأمم والثقافات بدون فهم متبادل. ولكن السؤال هنا كيف يمكن …

أكمل القراءة »

شكلان من الفينومينولوجيا أو الفينومينولوجيا بين هوسرل وهايدغر

  خديجة عنيبة – باحثة في الفلسفة المعاصرة – المغرب أراد هايدغر من خلال كتاباته الأولى التي لم يُكتب لها أن تنشر إلا بعد فترة طويلة من صدور مؤلف “الكون والزمان”[1] أن يبين أن المنهج الفينومينولوجي الذي جاء به أستاذه هوسرل ووظفه العديد من الفينومينولوجيين بعده، لم يصل بعد إلى تقديم …

أكمل القراءة »

كــانط والثـورة

خالد بولعلام في سنة 1798 كتب كانط ما يمكن أن نعتبره، تتمة لنص 1748، فالفيلسوف الالماني حاول خلال هاته السنة، الإجابة على سؤال” ما الانوار؟”، أما في سنة 1798 فسيجيب على سؤال آخر طرحته عليه الأحداث، إنه سؤال “ما الثورة؟” وهل هناك تقدم مستمر للجنس البشري؟ يقول كانط:” إذا نحن …

أكمل القراءة »

ايمانويل ليفيناس : نهاية الإنسانوية ومولد إنسانية الآخر

زهير الخويلدي / تونس “يمكن أن يعد سؤال الفلسفة في الإنسان سؤالا استهلاليا وقائما في نفس الآن في أفق كل الأسئلة حتى لكأن تلك الأسئلة تذهل عن ذاتها لو هي ذهلت عن هذا القائم في أفقها جميعا…”[1] استهلال: إن البشرية اليوم في أمس الاحتياج إلى إعادة تحديد مفهوم الإنسان، وتسديد …

أكمل القراءة »

Sémiologie du nihilisme dans « La volonté de Puissance » de Nietzsche.

Ridha ben Aifa : assistant contractuelle en universités de Sfax-Tunisie رضا بن عيفة: أستاذ تعليم ثانوي مساعد عرضي في الفلسفة العامة وفلسفة التربية جامعة صفاقس تونس، شارك بعديد الملتقيات بتونس وفرنسا له بصدد النشر: هيغل الأوّل ناقدا كانط مخاتلات الإسلام السياسي   Ce qui importe pour nous est de voir comment …

أكمل القراءة »

 النقد كمنهج في بحث شروط امكانية المعرفة: كانط نموذجا

خالد بولعلام يقول” رويس”: “إن المرء يتفلسف حينما يفكر تفكيرا نقديا في كل ما هو بصدد عمله بالفعل في هذا العالم، حقا إن ما يعمله أولا وقبل كل شئ إنما هو أن يحيا، والحياة تنطوي على اهواء، وعقائد، وشكوك، وشجاعة…ولكن البحث النقدي في كل هذه الأمور إنما هو الفلسفة بعينها.”([1])، …

أكمل القراءة »

الأنطولوجيا الوجودية .. بين مارتن هايدغر و جاك لاكان يَعْبُرُ سؤال الكائن الدازيني

بقلم: يوسف عدنان * لقد اجتمع أكثر من حكم على اعتبار التحليل النفسي في حدّ ذاته فلسفة نفسانية، يتبوأ الإنسان مكانا هاما في طليعتها.  ويشهد تاريخ الفلسفة بالاهتمام الواسع لدى الفلاسفة بالمعطى النفسي واستحضاره في مخطوطاتهم كبعد إنساني جواني، له من الأهمية ممّا كان في تحقيق فهم أصوب بالطبيعة البشرية …

أكمل القراءة »