الرئيسية / ترجمة / حوار مع ميشال فوكو: إرادة القوة، إرادة هيمنة؟

حوار مع ميشال فوكو: إرادة القوة، إرادة هيمنة؟

أجرى الحوار : جاكلين بياتييه

ترجمة : الحسن علاج

ماذا يقصد نيتشه ب” إرادة القوة ” ؟ بعض المقاطع التي اقترحتها أخته تشير إلى أنه كان يدافع عن هيمنة الأقوياء على الضعفاء ، الأسياد على العبيد ـ وحتى [هيمنة] ” عرق سام ” . لقد ساعدت قراءة متأنية على تجديد مشروع نيتشه . وهكذا أبرز جيدا أنه لدى نيتشه ، فإن ” الإرادة هي التي تريد ” ، أن إرادة القوة لا تشير إلى إرادة مصادرة بل إلى حاجة داخلية إلى الابتكار ، رغبة كونية للتحقق . كما يتذكر هنا ميشال فوكو Michel Foucault) (ومازينو مونتناري (Mazzino Montinari)  ، اللذان عملا على نشر أعمال الفيلسوف غير المنشرة ، تخلى نيتشه عن[كتاب] إرادة القوة في منتصف الطريق . فقد كان يرغب في كتابة [كتاب]  قلب كل القيم ، الذي سيشكل [كتاب] ضد المسيح الكتاب الأول لذلك ـ نص يثبت ال” نعم للحياة ” .

سيختفي هذا النص الأساسي ، لكن الشكوك تحوم حوله 

منذ متى تم إدراك أن عمل نيتشه كان يستوجب نشرا جديدا ؟  

ميشال فوكو : في الواقع ، لا يوجد حاليا إلا كتاب واحد مشكوك فيه ، ألا وهو الكتاب الأخير ، إرادة القوة ، الذي ظهر في حياة نيتشه ، لكن بعد أن حرمه المرض من قدراته العقلية . وقد تكلفت أخته ، السيدة فورستر ، بنشر ملاحظات كان قد راكمها في سبيل عمل علق عليه أهمية قصوى . وهكذا قامت ب”تأليف ” الكتاب المعروف في الوقت الراهن بهذا العنوان ، والذي تزعم عثورها على على خطته . لم تقم على وجه الاحتمال على ابتكار أي شيء مما عملت على نشره . ولكن :

 1(مما لاريب فيه أنها قامت بتقطيع نصوص موجودة مما يجعل معناها يتغير إلى حد ما ؛

2 ( بالاختيار من بين تلك الشذرات غير المنشورة ، عملت على إهمال ما له أهمية كبرى ؛

3 ( لقد قدمت تلك المقاطع ضمن ترتيب هي الوحيدة التي تتحمل مسؤوليته ، زاعمة أنها أعطت صورة للكتاب الذي كان نيتشه يرغب في كتابته . وخلاصة القول نجد أنفسنا أمام نفس القضية مثل طبعة [كتاب] خواطر باسكال . بالتأكيد إن نيتشه في عام 1889 ، والحالة هذه ، لم يكن قد قرر بعد ماذا سوف تكون بنية كتابه .  اختارت أخته ترسيمة حيث يُلاحظ جيدا رسما تحضيريا على مسودة ، على أنه توجد [ترسيمات ] أخرى ، ولا شيء يثبت أن نيتشه كان سيختار في النهاية ذلك .

حينما وظف النازيون عمل نيتشه لأهداف سياسية ، فإن فكرة التحريف الممنهج لفكره بواسطة أخته قد فرضت نفسها . لقد أصبحت العودة إلى المخطوطات من الآن فصاعدا مرغوبا فيها أكثر فأكثر ، إن لم تكن ضرورية .

هل يبرر التوجه الذي منحته السيدة فورستر إلى إرادة القوة هذا التوظيف ؟

ميشال فوكو : لقد ارتبطت أخت نيتشه بأحد المؤسسين لأول تيار معاد للسامية بألمانيا . لقد سجل نيتشه في أكثر من مناسبة ، في رسائل ، خلافه مع صهره . لا يوجد بالطبع ، في هذا العمل المنشور ، أي أثر لهذا التفاوت . لاحظوا جيدا أنه لا يزال يجهل عما ستكشف عنه الأعمال غير المنشورة في تلك الحقبة ، لأنه لم يتم جردها بعد تماما . لقد قام كارل شليشتا )  (Karl Schlechta، بعد الحرب الأخيرة ، بأول مراجعة . لكنه لم يتمكن من الذهاب بذلك إلى أبعد الحدود .

كيف سيصبح إذن [كتاب] إرادة القوة  في الطبعة الجديدة؟

ميشال فوكو : حسنا ! سيختفي هذا العمل الزائف . سيعود إلى وضعه الأول ، كما تركه لنا نيتشه . لن تحل محله إلا شذرات ما بعد الممات ، ستحتل على الأقل مجلدين من الطبعة الحالية .

 على أنه سوف لن يتم الاقتراب من نص الأعمال الأخرى لنيتشه؟

ميشال فوكو : لتنسيق الكل ، قرر كلود غاليمارClaude Gallimard) ( مباشرة ترجمة جديدة سيعهد بها إلى قلة من المتخصصين . بيير كلوفسكي (Pierre Klossowski) الذي ينشر في الوقت الراهن المعرفة المرحة وكل الأعمال غير المنشورة المعاصرة التي قام بتأليفها ، أيضا سيترجم الأعمال غير المنشورة التي تعود إلى المرحلة الأخيرة . أنيطت بروفيني Rovini ( مهمة [ترجمة] إنساني مفرط في إنسانيته وزرادشت مع الأعمال غير المنشورة المناظرة لها . سينكب موريس دو غانديلاك Maurice de Gandillac) ( بكتابات الشباب ، التي ظلت مهمشة للغاية وغير مفهومة للغاية حتى الآن . سوف لن يفهم الفريق أكثر من ستة أو سبعة مترجمين ، نظرا للحجم الهائل من النصوص المراد ترجمتها ، ما الذي سيضمن تجانسا كبيرا للغاية .

ماذا يتوقع من كشف العديد من الأعمال غير المنشورة ؟هل ستعمل على تغيير الصورة التي نكونها عن نيتشه ؟

ميشال فوكو : على أي حال ستعمل على إضاءتها [الصورة] مع إدانة بعض السمات التي تقرب نيتشه بفضول ، باهتمامات الفلسفة المعاصرة .

1 ) كرست كتابات الشباب للفلسفة اليونانية . افتتح نيتشه تجربته الفلسفية باعتبارات حول اللغة . في القرن التاسع عشر ، وحتى منذ ديكارت ، تغذت الفلسفة الغربية على التفكير حول العلم ، الفيزياء والرياضيات أساسا . شكل سبينوزا استثناء ، لقد أتى هو نفسه إلى الفلسفة عبر الفيلولوجيا العبرية ، بتأويل التوراة . انضم الأكثر عبرانية والأكثر إغريقية إلى ذلك الاهتمام من أجل المكتوب . لكن هناك ما هو أكثر : يتبين أن نيتشه انضم هو أيضا إلى أبحاث الفلسفة المعاصرة وتساؤله بخصوص اللغة .

هل يعود الاهتمام باللغة إلى تأثير نيتشه ؟

ميشال فوكو : إطلاقا . يتعلق الأمر بمصادفة نراها اليوم . إن أبحاث برتران روسل ، عالم رياضيات ومنطقي ، أعمال هوسرل بألمانيا ، اهتمام فرويد بخطاب اللاوعي ، اللسانيات السوسيرية ، هي التي جددت توجه الفكر الحالي . نكتشف الآن ، والحال أن نيتشه ، هو ذاته ، وضع اللغة موضع تساؤل . وليس فقط من أجل العثور ، باعتباره فقيه لغة ضليع ، الشكل الصارم والمعنى الدقيق لما تمت كتابته ؛ ليس فقط للكشف ، باعتباره شارحا جيدا ، عن الدلالات الخفية ، بل لمساءلة وجودنا وكينونة العالم ذاتها ، انطلاقا مما نقول ؛ لمعرفة من يتكلم في كل ما قيل .

2 ) وبالنسبة للأعمال التي ظلت غير منشورة والتي كانت معاصرة للأعمال المنشورة ، فإنها تسلط عليها ضوءا غريبا . لما يقوم كاتب ما بكتابة خطاب متصل ، فإن المسودات التي يتركها وراءه تشكل مقاربة بعيدة عن النص النهائي إلى حد ما . ففي حالة كتابة حكمية ، تشكل الشذرات المتخلى عنها نصوصا أخرى : لا يشير نشرها إلى التكون البطيء لوحدة ما ؛ إنه يضاعف وينمي خلافا لذلك ، التبدد الحكمي . تحت غيمة النصوص المنشورة بواسطة المؤلف تظهر بذرة كاملة من النصوص الممكنة الأخرى ـ وهي [نصوص] مختلفة جذريا ، حتى وإن كانت متطابقة تقريبا . أصبح الكتاب ، محاطا بأعمال غير منشورة عمل على استبعادها في الظل ، مثل عالم من أحداث معزولة ، لكنها مرتبطة بعضها ببعض بشبكة غامضة من التكرارات ، التناقضات ، الإقصاءات ، التغييرات . يكرس الخطاب نفسه ، خارج كل رابط تركيبي أو بلاغي ، مثل غبار أحداث . الفكر الذي “يأتي ” ، القول الذي ” يحدث ” ، اقتحام الخطاب ـ هذه هي المشاكل والأشكال التي تنتمي مشتركة إلى نيتشه ومعاصره ملارميه . إنها تحاصرنا ، نحن أيضا اليوم .

سيقودنا الشكل الحكمي إذن إلى المركز ” النظري ” لعمل نيتشه ؟

ميشال فوكو : بالفعل . ففي قلب فكر نيتشه ، ثمة قضية الصيرورة والعود الأبدي ، أعني الآخر والمثيل . وما يعتبر آخر حتما هو الصيرورة : انفجار ، تمزق ديونيزوسي للزمن الذي يحدث ” تفجير ” الفكر . على أنه في ذات الوقت بالنسبة لنيتشه ، فإن ما يصير هو نفس الشيء ، فما هو آخر فهو في نفس الوقت المثيل ، حيث العود الأبدي أو الأصح العود الأبدي للمثيل . أيضا الحكمة التي هي في علاقة اختلاف شامل مع ما يحيط بها هي في الوقت نفسه ، كذلك ، ال”شيء نفسه ”  وما تستثنيه . وهكذا توجد القضية المركزية معاد إنتاجها في شكل الخطاب نفسه .

هل تعتبر الصيرورة والعود الأبدي محورين لهذا الفكر ؟

ميشال فوكو : نعم . تظهر الصيرورة خاصة في النصوص الأولى ، لاسيما في أصل التراجيديا .العود الأبدي ، في المعرفة المرحة وزرادشت . إن تجربة الصيرورة ، بالنسبة لنيتشه ، في بداياته ، هي أساسا تجربة تراجيدية : ففي الصيرورة تتلاشى الفردية كما تتلاشى في الإرادة .

3 ) يتبقى أخيرا إسهام الأعمال غير المنشورة للفترة النهائية . لقد شكل العمل قيد التحضير بالنسبة لنيتشه حدثا سوف يهز العالم حتى أسسه . لوحظ لدى نيتشه بروز فكرة أن الفلسفة لا هي تأمل ولا هي نظرية ممارسة . إنها نشاط على اتصال مباشر بالعالم . اللغة ، الخطاب ، لا يعكسان العالم . إنها بشكل مباشر جزء من العالم . على أن العالم ، بالمقابل ، يشكل دعامة لما يُقال بداخله . كما أن هذا العمل الأخير ، في ذهنه ، الذي خلخل الخطاب الفلسفي بشكل جذري ، كان مدعوا إلى تغيير العالم .

 هل لدينا أي فكرة عن التوجه الجديد الذي توقعه ؟

ميشال فوكو : في حقيقة الأمر ، لم يقل ذلك ، على الأقل في النصوص التي يضمها [كتاب] إرادة القوة. هل ستصبح الأعمال غير المنشورة أكثر وضوحا ؟ أشك في ذلك . كان يدرك ذلك من بعيد ، دون معرفة ما الذي يشتمل عليه هذا التغيير الجذري . لقد منح اسم الإنسان الأعلى لهذه الصورة غير المشكوك فيها التي كان عليها طرد الإنسان من ضوئه المؤقت . ”

Le Monde , 24 mai 1967

ــ

مصدر النص : Le Monde Hors Série édition 2019 , Friedrich Nietzsche L’éternel retour

ميشال فوكو (1926 ـ 1984 ) فيلسوف فرنسي ، اشتغل بالتدريس بالكوليج دو فرانس ، وفيه قام بإلقاء محاضرات في  “تاريخ أنساق الفكر ” . قام بالإشراف رفقة جيل دولوز على طبع الأعمال الفلسفية الكاملة لنيتشه لدى دور نشر غاليمار .

***************

فيفيان كوميرو: إسلام وحداثة، معالم مسار تاريخي

‏أسبوعين مضت العلوم الإنسانيةترجمةدراسات وأبحاثمفاهيم 0

بقلم : فيفيان كوميرو ترجمة: الحسن علاج تقديــــم لقد ترددت من بين طرق شتى مقاربة الموضوع الذي أسندت إلي دراسته في الوقت الراهن .الحديث عن الإسلاميين بدلا من [ الحديث] عن المجددين الذين قاموا بتغطية العدد الأول من عالم الأديان1*، ذلك ماكان يبدو لي بديهيا وسأبرهن على ذلك . على

باولين بوتيت: الفلاسفة المتعاركون

12 فبراير 2021 ترجمةفلاسفةمجلات 0

ترجمة : الحسن علاج إذا كانت الفلسفة هي البحث عن الحكمة ، فإن طريق الوصول إلى ذلك لا يخلو من مشقة . ضد أنفسهم ، خصومهم أو منافسيهم ، لم يتوقف ال” حكماء ” عن المقاومة ، مع احتمال أن يصبحوا متعاركين حقيقيين . روسو ، خصومات متحول معتزل

حوار مع أنطوان كومبانيون

‏3 أسابيع مضت أخرىترجمةحوارات 0

أجرى الحوار : سيفن أورتولييه وأوكتاف لارمانياك ماثيرون ترجمة : الحسن علاج إن صيغة ” إن الأنا بغيضة “ مثبطة للهمة ونهائية التي جعلت من برنانوس Bernanos) ( يقول بأن ” الصعوبة ليست أن تحب قريبك مثل نفسك ، بل أن تحب نفسك بما فيه الكفاية “ . لكن ما …

ماريلان مايسو: فيلسوف بالرغم من أنفه

‏أسبوع واحد مضت ترجمةمتابعاتمجلات 0

لا إله ولا عقل لقد حاول كامو ، بعيدا عن أي نسق ، تفسير تناقضات عالم ممزَّق . ترجمة : الحسن علاج ” لا يتعلق الأمر بمن أكون ، بل ، تبعا للمذهب أو الخطة ، ما ينبغي علي أن أكون . ” ذلك هو جواب كامو عام 1952 لجورج …

حوار مع بيتر هاندكه

‏أسبوع واحد مضت حواراتكتبمتابعات 0

أجرى الحوار : كلير شازال ترجمة : الحسن علاج الكتاب . يعتبر الانتقال والحركة ، مثلما أكد ذلك فليب لانسون Philippe Lançon) ( في تقديمه لعمل بيتر هاندكه ، شيمتين مركزيتين في كتابة نوبل للأدب ، إنهما يشكلان ” بداية “ . إنها المسيرة مرة أخرى ، ذلك الهروب الذي 

أنياس سبيكول: من الغريب إلى الإنسان الأول – أشكال الأسلوب

‏أسبوع واحد مضت ترجمةمتابعاتمفاهيم 0

ترجمة: الحسن علاج لا يمكن اختزال كتابة كامو إلى الحد الأدنى من الصفحات الأولى لرواية الغريب . فهو ، في أعماله الأدبية ، لا يتوقف عن التجديد عاملا على التنويع بين الإيقاعات والنبرات . الجمل القصيرة ، ذات تركيب في حده الأدنى ، التي تفتح [رواية ] الغريب بطريقة لافتة 

مكسيم روفير: سينيكا، المُنتحر الرائع

‏أسبوع واحد مضت ترجمةفلاسفةمجلات 0

ترجمة : الحسن علاج ارتبط بالإمبراطور نيرون ، الذي عمل أستاذا له ، ثم صديقا ، سيعمل الفيلسوف طيلة حياته ، على تطبيق المبادئ الأكثر صرامة للرواقية . صارفا النظر عن الحياة طواعية . يعتبر انتحار سينيكا ، عام 65 ميلادية ، واحدة من أكثر اللحظات مأساوية في تاريخ الفلسفة …

جورج باتاي: نيتشه والفاشستيون

‏3 أسابيع مضت ترجمةفلاسفةمقالات 0

ترجمة: الحسن علاج هل كان نيتشه مذهبيا نازيا؟ في يناير 1937 ، نشر جورج باتاي Georges Bataille) ( ” نيتشه والفاشستيون ” في مجلة لاسيفال L’Acéphale) ( . فقد كان شاهدا ، في آن واحد ، على تحريف عمل نيتشه بواسطة أخته إليزابيث ، يشجعها على ذلك النظام النازي واليمين …أكمل القراءة »

لورانس هانزن ـ لوف: نهاية الميتافيزيقا، كونت، نيتشه، ماركس

4 أكتوبر 2020 ترجمةمجلاتمفاهيم 0

ترجمة: الحسن علاج كل بطريقته الخاصة ، أوغست كونت ، فريدريك نيتشه وكارل ماركس عملوا على إطلاق برنامج تقويض ثقيل للميتافيزيقا . بالإمكان قول ذلك بلا مواربة ، لم يكن القرن التاسع عشر رحيما بالميتافيزيقا . لقد كانت لدى العديد من الفلاسفة الرغبة الجامحة في التشديد على بطلانها وسمّيتها . …

جيل دولوز: كيف الخروج من العدمية

‏أسبوع واحد مضت ترجمةمفاهيممقالاتنصوص 0

ترجمة : الحسن علاج في وقت كان فيه الفكر الماركسي مهيمنا بفرنسا ، نشر جيل دولوز Gilles Deleuze) ( [كتاب] نيتشه والفلسفة (1962) ، بعد ذلك أصدر كتاب نيتشه ، حياته ، عمله (1965) . كان ينوي إبراز وجود فلسفة جدلية ، نقد الدولانية étatisme) ( والشيوعية المساواتية ، إطراء …أكمل القراءة »

موريس بلانشو: العزلة الجوهريـــــــة

‏4 أسابيع مضت ترجمةكتبنصوص 0

ترجمة : الحسن علاج يبدو أننا نتعلم شيئا ما حول الفن ، حينما نسعى إلى اختبار ما الذي تشير إليه عبارة عزلة . وقد أسيء كثيرا إلى هذه العبارة . ومع ذلك ، ما معنى أن ” يكون المرء وحيدا ” ؟ متى يكون المرء وحيدا ؟ إن طرح هذا …أكمل القراءة »

ميشيل أونفراي: نيتشه، حياة فلسفية.. كونوا بقـــراً!

6 يوليو 2020 ترجمةفلاسفةمجلات 0

بقلم: ميشيل أونفراي ترجمة: الحسن علاج لقد تفلسف نيتشه (Nietzsche) بالمطرقة في مستودع الخزف الصيني للفلسفة الغربية. وبالرغم من مجال الانهيارات، فإنه يوجد دائماً متشيعون لتلك الفلسفة المهيمنة، التي تكون الأولوية فيها للفكرة، التصور، التجريد أكثر مما تعطى لشبقية العالم. تفكر الفلسفة المؤسساتية في العالم أقل من تفكيرها في أفكار

برنار إيدلمان: يمتدح نيتشه ديونيزوس، إله المعاناة واللذة

‏أسبوعين مضت ترجمةجرائدفلاسفة 0

ترجمة : الحسن علاج كتب فيلسوف القانون ، برنار إيدلمان (Bernard Edelman) واحدا من من الكتب النادرة جدا مبرزا تماسك الفكر النيتشوي ـ قارة مفقودة ( 1999 ، puf ) ـ في حين كانت الفاشية تعتبره مفكرا مفكّكا ، متناقضا ، متصرفا بواسطة جوامع الكلم . يبرز هنا 

حوار مع أمين معلوف: يقتضي الوضع فورية الوعي بالأخطار المحدقة*

20 مايو 2019 حواراتمجلاتنصوص 0

ترجمة: سعيد بوخليط تقديم : نتيجة اجتياح الديانات للسياسة، الانحرافات الهوياتية، الاختلالات البيئية،تدفُّق الهجرات،وكذا مختلف سباقات التسلح…أمام عالم تائه، يحذرنا،الكاتب أمين معلوف،عضو الأكاديمية الفرنسية،مؤكدا على ضرورة تشييد مستقبل يرتكزعلى القيم الجوهرية،دون القطع تماما مع الماضي. وفق هذا المنحى جاء عنوان آخر إصداراته عن منشورات غراسي :غرق الحضارات.إشارة لا توحي بتفاؤل مطمئن.لقد كشف …أكمل القراءة »

العقل التقني تهميش للعقل البشري

13 يونيو 2017 دراسات وأبحاثعامة 0

 بقلم الباحث عبد الرحيم البرادي – المغرب ارتبط المجتمع التقني في الغرب بمفهوم الحداثة، وهي تعني في ما تعنيه تطوير أساليب وطرائق جديدة في المعرفة قوامها الانتقال من المعرفة التأملية وحدها إلى المعرفة التقنية، فالأولى يطغى عليها الطابع الكوني والقيمة وهي تتخذ طابعا شعريا صوريا في حين تبقى المعرفة التقنية …أكمل القراءة »

في نقد عبدالله العروي ”المثقف العربي“ برنامجاً لتحقيق الحداثة

13 مايو 2017 دراسات وأبحاثمتابعات 0

ياسين الحاج صالح ليس عبدالله العروي أحد أبرز المفكرين العرب وأدومهم تأثيرا إلا لأنه أحد أبرز مخترعي ”المثقفين العرب“، ومن كبار صناع ”العرب“ أنفسهم. نظر المثقف المغربي النافذ التفكير والواسع الاطلاع إلى العرب كإطار لمشروع عقلنة وتحديث وتجاوز للتأخر التاريخي، فشكل منظور رؤية كثيرين من العرب ومثقفيهم لأنفسهم. ليس قوميا 

شاهد أيضاً

موضوعات فلسفية.. تحليل نقدي (1)

علي محمد اليوسف علي محمد اليوسف فينجشتين والوضعية المنطقية في الوقت الذي ذهب فيه فينجشتين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *