الرئيسية / ترجمة / جورج باتاي: نيتشه والفاشستيون

جورج باتاي: نيتشه والفاشستيون


ترجمة: الحسن علاج

هل كان نيتشه مذهبيا نازيا؟

في يناير 1937 ، نشر جورج باتاي Georges Bataille) ( ” نيتشه والفاشستيون ” في مجلة لاسيفال L’Acéphale) ( . فقد كان شاهدا ، في آن واحد ، على تحريف عمل نيتشه بواسطة أخته إليزابيث ، يشجعها على ذلك النظام النازي واليمين المتطرف الأوروبي ، اللذان كان يحذوهما سرور عارم باستعادة إيديولوجي وازن . ضمن تأويل طويل ، الذي قمنا بنشر خلاصات منه ، عاد باتاي إلى النصوص كي يبرز الاشمئزاز الكبير الذي يشعر به نيتشه الذي ” لا وطن له ” تجاه المعادين للسامية والأفكار ” الشوفينية ” ؛ فمنذ عام 1935 ، فهم الكاتب غي دو بورتاليس (Guy de Pourtalés) أن ” الإنسان الأعلى الذي ابتكره نيتشه قد ألهب خيال نبي حديث ” لكنه يعتقد أن الأمر يتعلق بسوء فهم ، كما أن النازيين كانوا مخطئين في الاستحواذ عليه ، كما كانوا مخطئين تماما بما فعلوه مع فاغنر .

النص:

لقد خان يهوذا اليهودي يسوع من أجل مبلغ زهيد من المال : وبعد ذلك قام بشنق نفسه . ليس لخيانة أقرباء نيتشه نفس الوقع المتوحش من خيانة يهوذا ،   على أنها تختزل وتكمل كي تجعل مجموع الخيانات لا يحتمل والتي تقوم بتحريف تدريس نيتشه ( التي تضعه على مستوى أقصر أهداف الحمى الحالية ) . زد على ذلك أن التحريفات المعادية للسامية للسيدة فورستر ، الأخت ، و م. ريشار أوهلر( M. Richard Oehler) ، ابن عم نيتشه ، تتميز بشيء أكثر ابتذالا من صفقة يهوذا :  في ما وراء كل قياس ، فهي تقدم قيمة سوط للحكمة التي عبرت عن رعب نيتشه بالنسبة للنزعة المعادية للسامية : ” لا تخالطوا أي شخص يكون متورطا في هذه المهزلة الوقحة للأعراق 1. إن اسم إليزابيث فورستر نيتشه 2 ، التي انتهت لتوها في 8 نونبر 1935 ، على إنهاء حياة مكرسة إلى شكل ضيق للغاية ومنحط لعبادة أسرية ، لم يتحول بعد إلى موضوع اشمئزاز … لم تنس إليزابيث فورستر نيتشه ، في 2 نونبر 1933 ، الصعوبات التي تسربت بينها وبين أخيها بسبب زواجها سنة 1885 ، مع المعادي للسامية برنهار فورستر Bernhard Forster) ( . في رسالة ذكّرها فيها نيتشه ب” تقززه “ ـ ” التي تم التفوه بها قدر الإمكان “ ـ تجاه حزب زوجها ـ وقد تمت الإشارة إلى هذا الأخير باسمه بحقد ـ نشرت على حسابه الخاص 3 . قدمت إليزابيث فورستر في 2 نونبر 1933 ، أمام هتلر الذي استقبل من لدنها بفايمار في أرشيف نيتشه ، شهادة على نزعة نيتشه المعادية للسامية مقدمة قراءة لنص لبرنهار فورستر . وقبل مغادرته فايمار إلى إيسن Essen) ( ، تروي جريدة الزمن Le Temps) ( في 4 نوفمبر 1933 ، ذهب المستشار هتلر لزيارة السيدة إليزابيث فورستر نيتشه ، أخت الفيلسوف المتألق . أهدته المرأة العجوز عصا السيف التي تعود إلى ملكية أخيها ، كما دعته إلى زيارة أرشيفات نيتشه . استمع السيد هتلر إلى قراءة مذكرة موجهة سنة 1879 إلى بسمارك من قبل الدكتور فورستر ، المحرض المعادي للسامية ، الذي كان يعترض ” على اجتياح الروح اليهودية لألمانيا “ . ممسكا بعصا نيتشه ، شق السيد هتلر طريقه بين الجمهور وسط الهتافات ثم صعد إلى سيارته للذهاب إلى [مدينة] إرفورت Erfurt) ( ومن هناك إلى إيسن .

    وجه نيتشه عام 1887 رسالة محقّرة إلى اللاسامي تيودور فريتش Theodor Fritsch) ( 4 ، وختمها بهذه الكلمات : ” من جهة أخرى ، ماذا كنتم تعتقدون كيف يكون شعوري حينما يخرج اسم زرادشت من فم المعادين للسامية !

يهوذا الثاني ل” أرشيف نيتشه ”

أُخذت لأدولف هتلر صورة أمام التمثال النصفي لنيتشه . وضع السيد ريشار أوهلر ، ابن عم نيتشه والمساعد لإليزابيث فورستر في الأرشيف ، الصورة مواجهة لعنوان كتابه نيتشه ومستقبل ألمانيا 5 . فقد سعى في هذا العمل إلى إبراز التناغم العميق لتعاليم نيتشه مع [كتاب هتلر] معركتي Mein Kampf)  ( . وبالتأكيد ، فهو يعترف بوجود فقرات لنيتشه سوف لن تكون معادية لليهود ، لكنه استنتج : ” ما يهمنا أكثر هو هذا التحذير : ” لسنا بحاجة إلى إضافة يهودي واحد ! أغلقوا في وجوههم أبوابنا ، لاسيما من الجانب الشرقي ” … إن ألمانيا لديها عدد كبير من اليهود ، وأن المعدة والدم الألمانيين سيتعبان لفترة طويلة قبل استيعاب جرعة ال” يهودي ” هذه ، ثم إننا لا نمتلك هضما فعالا كالإيطاليين ، الفرنسيين ، الإنجليز ، الذين نجحوا في التصدي لها بطريقة سريعة جدا : ولاحظوا أن هذا التعبير هو شعور عام للغاية ، يستوجب الإنصات والعمل . ” لا يتعلق الأمر فقط هنا ب” سخرية وقحة ” بل ببهتان تم اختلاقه عن وعي وخشونة . وبالفعل فإن هذا النص يظهر في [كتاب] في ما وراء الخير والشر ( فقرة 251 ) ، غير أن الرأي الذي يعبر عنه ليس هو تعبير نيتشه ؛ إنه رأي المعادين للسامية نقحه نيتشه بطريقة ساخرة ! (…) تتمة النص وضعها الفاشي المزيف نيابة عن نيتشه ! أبعد من ذلك بقليل ، ثمة استنتاج عملي مُنح لتلك الاعتبارات : ” بالإمكان جدا الإلقاء بالزعيق المعادي للسامية من الباب … “ يتحدث نيتشه هذه المرة باسمه (…)

لا تقتل : الحد من العبودية

” هل تجعل حياتي احتمال أنه كان بإمكاني الاستسلام لقص جناحي من قبل أي كان ؟6  ”  إن النبرة التي أجاب بها نيتشه في حياته للمعادين للسامية المزعجين تستبعد كل إمكانية للتصدي للمسألة برشاقة ، اعتبار خيانة يهوذا فايمار Weimar) ( خيانة يمكن اغتفارها : يتعلق الأمر ب” جناحين مقصوصين ” . إن المقربين من نيتشه لم يفعلوا شيئا أقل من أن يتحولوا إلى خدمة مهنية كانت تطالب بتقويض الأخلاق الدنيئة . هل كان من الممكن ألا يوجود صريف للأسنان في العالم ثم إن ذلك لن يتحول إلى بداهة ـ في الارتباك المتنامي تلوذ بالصمت والعنف . كيف بهذا ، تحت سورة غضب ، ألا يشكل وضوحا مبهرا ، حينما تنقض البشرية بأجمعها على العبودية ، أنه يوجد شيء لا ينبغي أن يستعبد ، لا يمكن استعباده ؟ لا يمكن استعباد مذهب نيتشه . يمكنه فقط أن يكون متواصلا . إن وضعه استجابة ، لأي شخص آخر يعد خيانة تنهض عن احتقار الذئاب للكلاب . هل من المحتمل أن حياة نيتشه تجعله مقصوص الجناحين من طرف أي كان  ؟ سواء كان ذلك المعاداة للسامية ، الفاشية ، أو الاشتراكية ، فهو ليس سوى استعمال . توجه نيتشه إلى عقول حرة ، تستعصي على السماح باستخدامها .

اليسار واليمين النيتشويان

تتضمن حركة فكر نيتشه إفلاسا لمختلف الأسس المكنة للسياسة الراهنة . تشيد أجنحة اليمين فعلها على الارتباط العاطفي بالماضي . وأجنحة اليسار على مبادئ عقلانية . إن الارتباط بالماضي والمبادئ العقلانية والحالة هذه ( عدالة ، مساواة اجتماعية ) قد تم رفضها أيضا من قبل نيتشه . لذلك سيكون من لمستحيل استعمال تعليمه في أي اتجاه مهما كان . إلا أن هذا التعليم يمثل قوة إغواء لا مثيل لها ، نتيجة لذلك ” قوة” بعد كل ذلك ، سعى السياسيون إلى استعبادها [القوة] أو على الأقل يوفقون ذلك لصالح مشاريعهم . ” يعبئ  ” تعليم نيتشه الإرادة والغرائز العدوانية : مما لا مفر منه أن الأفعال الموجودة تسعى إلى أن تحدث في حركتها تلك الإرادات وتلك الغرائز التي أصبحت متقلبة وتظل غير قابلة للاستعمال . إن غياب كل إمكانية للتكيف مع إحدى اتجاهات السياسة لا تمتلك في تلك الظروف إلا نتيجة واحدة . لن يتم الإلحاح على التحميس النيتشوي إلا بناء على جهل طبيعته ، وقد تمكن من أن يكون ذلك في الاتجاهين في الوقت نفسه . إلى حد ما فقد تشكل يمين ويسار نيتشويان بذات الطريقة التي تشكل بها فيما مضى يمين ويسار هيغليان (…) بشكل عام ، فإن الضرورات المعبر عنها من قبل نيتشه ، أبعد ما تكون عن الفهم ، تم التصدي لها بأي شيء في عالم حيث الموقف الرّقي وقيمة المنفعة تظهر وحدها جديرة بالقبول . تبعا لهذا العالم ، فإن قلب القيم ، حتى ولو كان موضوع جهود واقعية للفهم ، فهو يظل غامضا بشكل عام من الخيانات وتفاهات التفسير حيث يمر الموضوع من دون أن يجذب انتباه أي أحد .

ـــ

مصدر النص : مجلة لاسيفال L’Acéphale , n 2 , Janvier 1937   

Le Monde , édition 2019 . Friedrich Nietzsche : L’éternel retour

  1. أعمال ما بعد الممات ، trad. Bolle , Mercure de France , 1934 الفقرة 858 ، الصفحة 309 .
  2. 2       . بخصوص إليزابيث فورستر ، اُنظر المقالة الأمواتية nécrologique) (  لو . ف. أوتو W.F. Otto dans Kantstudien , 1935 , N 4 , p. 5   ويستحسن الرجوع إلى إ. بوداش E.podach) ( في [كتابه] انهيار نيتشه ( ترجمة فرنسية ) ، المجلة الفرنسية الجديدة ، 1931 ؛ يقدم بوداش واقعا ملموسا لتعبيرات نيتشه حول أخته ( ” إن أشخاصا مثل أختي هم حتما خصوم متناقضون مع طريقتي في التفكير وفلسفتي ” ، ذكره بوداش ، ص : 68 ) : اختفاء وثائق ، حذف مخز لأرشيف نيتشه تم وضعها لصالح ال” خصم ” المفرد .
  3. 3       . رسالة في 21 ماي 1887 بالفرنسية ضمن رسائل مختارة ، Stock, 1931 .
  4. 4       . الرسالة الثانية إلى ت ه. فريتش (TH. Fritsch) ، نشرت بالفرنسية بواسطة م . ب . نيكولا  ( من هتلر إلى نيتشه ، فاسكيل 1936 .
  5. 5       . Friedrich Nietzsche und die deutsche Zukunft , leipzig , 1935 . . يندر

 ر. أوهلر عائلة أم نيتشه .

6. في الرسالة الأولى إلى ت . ه . فريتش : اُنظر الملاحظة 4 .

7. ” ألم يكن هناك هيغيلية يمين ويسار ؟ من الممكن وجود نيتشوية يمين ويسار . ” ( دريو لاروشيل Drieu La Rochelle ) ( ، الاشتراكية الفاشية ، N.R.F. ,1934 , p ;71 . ( . في المقال الذي يتضمن تلك السطور ( الموسوم ب” نيتشه ضد ماركس ” ) ، مع اعتراف السيد دريو بأنه ” لن يكون للاستغلال الوحشي لأشخاص مسؤولين عن تنفيذ المهام ” ، اختزل نيتشه إلى إرادة المبادرة ونفي تفاؤل التقدم …

لورانس هانزن ـ لوف: نهاية الميتافيزيقا، كونت، نيتشه، ماركس

4 أكتوبر 2020 ترجمةمجلاتمفاهيم 0

ترجمة: الحسن علاج كل بطريقته الخاصة ، أوغست كونت ، فريدريك نيتشه وكارل ماركس عملوا على إطلاق برنامج تقويض ثقيل للميتافيزيقا . بالإمكان قول ذلك بلا مواربة ، لم يكن القرن التاسع عشر رحيما بالميتافيزيقا . لقد كانت لدى العديد من الفلاسفة الرغبة الجامحة في التشديد على بطلانها وسمّيتها . …

جيل دولوز: كيف الخروج من العدمية

‏أسبوع واحد مضت ترجمةمفاهيممقالاتنصوص 0

ترجمة : الحسن علاج في وقت كان فيه الفكر الماركسي مهيمنا بفرنسا ، نشر جيل دولوز Gilles Deleuze) ( [كتاب] نيتشه والفلسفة (1962) ، بعد ذلك أصدر كتاب نيتشه ، حياته ، عمله (1965) . كان ينوي إبراز وجود فلسفة جدلية ، نقد الدولانية étatisme) ( والشيوعية المساواتية ، إطراء …أكمل القراءة »

موريس بلانشو: العزلة الجوهريـــــــة

‏4 أسابيع مضت ترجمةكتبنصوص 0

ترجمة : الحسن علاج يبدو أننا نتعلم شيئا ما حول الفن ، حينما نسعى إلى اختبار ما الذي تشير إليه عبارة عزلة . وقد أسيء كثيرا إلى هذه العبارة . ومع ذلك ، ما معنى أن ” يكون المرء وحيدا ” ؟ متى يكون المرء وحيدا ؟ إن طرح هذا …أكمل القراءة »

ميشيل أونفراي: نيتشه، حياة فلسفية.. كونوا بقـــراً!

6 يوليو 2020 ترجمةفلاسفةمجلات 0

بقلم: ميشيل أونفراي ترجمة: الحسن علاج لقد تفلسف نيتشه (Nietzsche) بالمطرقة في مستودع الخزف الصيني للفلسفة الغربية. وبالرغم من مجال الانهيارات، فإنه يوجد دائماً متشيعون لتلك الفلسفة المهيمنة، التي تكون الأولوية فيها للفكرة، التصور، التجريد أكثر مما تعطى لشبقية العالم. تفكر الفلسفة المؤسساتية في العالم أقل من تفكيرها في أفكار 

كيف نقرأ نيتشه اليوم؟

‏3 أيام مضت بصغة المؤنثفلاسفةكتب 0

قراءة في كتاب” ضيف الله فوزية ــ  كلمات نيتشه الأساسية ــ “[1] معروفي العيد[2] معروفي العيد بدأت الفلسفة الِنسوية في فَضاءنا العربي المُعاصر، تُؤَّثِل لذاتها موقعة مركزية، وتُعبر بذلك عن مُكابدة أصيلة لفسيفساء الدرس الفلسفي. وفي مُقدمات هذه الُفسيفساء الفلسفيةُ نجدُ الكاتبة المُبدعة فوزية ضيف الله. فهي من الفينة لأخرى …أكمل القراءة »

أندريه كانت سبونفيل: نيتشه مُحَطِّم الأصنام 1

‏5 أيام مضت ترجمةحواراتفلاسفة 0

يوسف اسحيردة ترجمة يوسف اسحيردة في هذا الحوار الشيق يُطلعنا الفيلسوف الفرنسي أندريه كانت سبونفيل، صاحب كتاب “لماذا لست نيتشاويا؟” بمعية زميله لوك فيري وفلاسفة آخرين، على نقاط اتفاقه واختلافه مع نيتشه. وهي كانت مناسبة أيضا ليشرح لنا سبب تصنيفه لصاحب المطرقة كأعظم سفسطائي عرفته الأزمنة الحديثة. – مجلة لوفيغارو …أكمل القراءة »

نيتشه وأطيافه: تفكيك معنى الولادة المرجئة

‏أسبوع واحد مضت علم النفسفلاسفةمقالات 0

بقلم: يوسف عدنان يوسف عدنان – أستاذ باحث في الفلسفة المعاصرة “وحيدا سوف أذهب يا أتباعي! أنتم أيضا اذهبوا وحيدين! أريد ذلك. ابتعدوا عني واحذروا من زرادشت! فربما كان قد خدعكم” فريديريك نيتشه يقول فريديريك نيتشه:“أنا شيء وكتاباتي شيء آخر. وقبل أن أتكلم عن كتبي لا بد من كلمة هنا …أكمل القراءة »

كليمون روسي: نيتشه أو الفرح كقوة قاهرة”

28 أبريل 2020 ترجمةفلاسفةمجلاتمقالات 0

حاوره كل من Aude Lancelin و Marie Lemonnier عن مجلة L’OBS ترجمة يوسف اسحيردة مؤلف كتاب “الضحك”، هنري برجسون، والذي يكن له الفريد والساخر كليمون روسي احتراما شديدا، يُعرف الفيلسوف الأصيل بالشخص الذي يمتلك حدسا وحيدا. ما هو يا ترى هذا الحدس في حالة نيتشه؟ ترابط الفرح والمأساة في الوضع …أكمل القراءة »

فرانسواز داستور: من هو زرادشت نيتشه ؟ 1

4 أبريل 2020 ترجمةدراسات وأبحاثفلاسفة 0

ترجمة : الحسن علاج من هو زرادشت نيتشه ؟ لا يمكن طرح هذا السؤال ، في الوقت الراهن ، من دون استحضار المحاضرة التي قام هيديغرHeidegger) ( بإلقائها في 8 ماي 1953 بنادي بريم Brême) ( بنفس العنوان (Wer ist Nietzsches Zarathustra ?) ، محاضرة استعاد فيها باعترافه الخاص ، …أكمل القراءة »

نص خطاب ألبير كامو عند استلامه جائزة نوبل للاداب

20 أغسطس 2020 عامةنصوصنصوص 0

“وأنا أتلقّى الامتياز الذي شرّفتني به أكاديميتكم الحرة ببالغ الكرم، مايزال امتناني ضارباً في العمق، وبالأخصّ حين أستحضر مقدار ما تجسده المكافأة إذ تتخطّى بكثير استحقاقاتي الشخصية. كل إنسان -ولأسباب أشد قوّة- كل فنان، يشتهي أن يذيع صيته، وأشتهي ذلك أيضاً، لكن لم يكن لي مناص من أن يبلغني قراركم …أكمل القراءة »

ستون سنة عن رحيل ألبير كامو: سجال يحتدّ*

15 مايو 2020 ترجمةفلاسفةمقالات 0

سعيد بوخليط ترجمة: سعيد بوخليط تقديم : لقد أدرجنا هنا أيضا، ضمن إحدى أعمدة مجلة”L’inactuelle ”،حوارا مع جيوفاني كاتيلي، الذي أصدر كتابه المعنون ب : موت كامو(منشورات بالاند).تصورات الباحث الايطالي، التي يعتقد بحسبها أن سبب موت كامو قد يكون ناجما عن محاولة اغتيال نفذتها المخابرات السوفياتية، أطروحة خلقت سجالا حادا،إلى حد أن …أكمل القراءة »

ألبير كامو، جان دو لافونتين، جاك لندن، دانييل ديفو، تيودور دوبينيه: كتابات عن الطاعون*

6 مايو 2020 ترجمةمجلاتمفاهيم 0

سعيد بوخليط سعيد بوخليط تقديم : لقد اشتغل الأدباء على الوباء، وكتب بصدده كتّاب مثل دانييل ديفو،و دوبينيه ولافونتين.”أعيد قراءة الطاعون، بتؤدة للمرة الثالثة.عمل مهم جدا، تزداد أهميته باستمرار”.إشارات سحرية خاطب بها لوي غيو، ألبير كامو بخصوص رواية الطاعون. ونحن بصدد كتابة هذه السطور،نلاحظ استفحال جائحة فيروس كورونا.وفي خضم سياق ذلك،تتجلى …أكمل القراءة »

هل اغتالت المخابرات السوفياتية ألبير كامو؟

2 مايو 2020 ترجمةفلاسفةمتابعات 0

ترجمة سعيد بوخليط تقديم : أصدر حديثا الباحث جيوفاني كاتيلي ضمن منشورات(Balland)،عملا تحت عنوان : موت كامو، يعيد عبر صفحاته مساءلة الرواية الرسمية المتعلقة بوفاة الكاتب.لم يكن سبب موت كامو، حادثا عاديا بسيارة، يوم 4 يناير 1960 ، صحبة ناشر أعماله، ميشيل غاليمار، بل تعرض أساسا للاغتيال. بهذا الخصوص أجرى …أكمل القراءة »

من ألبير كامو إلى ماريا كازارس: الرسائل 16 /17 /18(*)

28 يونيو 2019 بصغة المؤنثعامةنصوص 0

سعيد بوخليط ترجمة : سعيد بوخليط  الرسالة : 16 شتنبر  الساعة 1944،الساعة الواحدة صباحا منذ لحظة،قطعتُ بغتة المكالمة الهاتفية لأن الدموع خنقتني.لا تعتقدي أني اتسمتُ بالعدوانية نحوكِ.لم يسبق قط لقلب إنسان أن غمرته المحبة ثم الخيبة في ذات الوقت.أينما وجهت بصري،لا ألمح سوى حلكة الليل.برفقتكِ أو بدونكِ،ضاع كل شيء.وفي غيابكِ،خارت قواي.أعتقد أني …أكمل القراءة »

من ألبير كامو إلى ماريا كازارس (الرسائل12 و13و14 و15) *

27 فبراير 2019 ترجمةعامةنصوص 0

ترجمة: سعيد بوخليط سعيد بوخليط                                    (الرسالة رقم12) *الخميس 20يوليو1944  صوتكِ، أخيرا صوتكِ،هذا الصباح ! يعلم الله إن كنتُ أعشق هذا الصوت وكم تمنيتُ سماعه.لكنها ليست الكلمات التي انتظرتها في دواخلي.صوت يكرر لدي القول دون توقف،بكل النبرات،حتى بنبرة الاعتقاد،ويُلزمني بالبقاء بعيدا عنكِ!وأنا،لم أنبس ببنت شفة،الفم جاف،مع كل هذا الحب الذي لا …أكمل القراءة »

العبثية في فكر ألبير كامو

27 فبراير 2018 بصغة المؤنثفلاسفة 0

رنا خالد – مالطة لم أكن أنوي أن أخوض كثيرًا في هذا المسألة، إلاّ أن منشورًا لأحد الأصدقاء على هذا الفضاء منذ أيامٍ خلت كان قد استوقف انتباهي ، وبالرغم من أن الكاتب قد حمّل المنشور بعضًا من روح الدعابة ، غير أن النظر فيه عن كثب يكشف الكثير من …أكمل القراءة »

جان دانييل : ذاكرة ألبير كامو*

17 يناير 2018 ترجمةفلاسفة 0

ترجمة : سعيد بوخليط saidboukhlet.com تقديم :كان جان دانييل يبلغ من العمر سبعة وعشرين سنة حينما قدم له ألبير كامو”أروع هدية” والمتمثلة في صداقته. بعد انقضاء سبعين سنة،هاهو جان دانييل صاحب مجلة ”لوبس “وكاتب افتتاحياتها،يتذكر من جديد بتأثر، ذاك”المريد للرفض والشك”،ومدى سعيه للبحث عن كيفية مقاومة أجواء حقبته، ثم التوفيق بين العدالة …أكمل القراءة »

فينسنت دوكليرت: القياس، حجر الزاوية في الآفات، طاعون كامو

15 أبريل 2020 فلاسفةمجلاتنصوص 0

ترجمة مرسلي لعرج قسم علوم الاعلام والاتصال، جامعة وهران 1 أحمد بن بلة، الجزائر “ولا يزال هناك مخرج أمام الجدران العالية التي تقف في طريق الرعب الذي لا يرحم، وهو ما يعزز موقف المقاومة، فهي لا تحارب العدو فحسب، بل إنها تغير الوضع إلى عالم الممكنات والإنسانية، ومن المثير للاهتمام …أكمل القراءة »

محمد آيت حنا: «غريب» كامو غيـّر تصوّري للكتابة

16 يونيو 2018 مقالات 0

أحمد زين يكتب المترجم والكاتب المغربي محمد آيت حنا ليقرأ وليرى ما قرأ، والأمر نفسه ينطبق على نشاط الترجمة، الذي يبرع فيه، فهو في العمق ليس سوى وسيلة أخرى للقراءة، «لمنح النّص سبيلاً آخر لينكشف في صورة جديدة، وليصير مقروءاً بلغة وأسلوب آخَرَين». يتعامل آيت حنا مع الكتابة بصفتها نشاطاً، …

حوار مع كاترين كامو*

21 يناير 2018 ترجمةنصوص 0

ترجمة : سعيد بوخليط saidboukhlet.com تقديم :من أجل قياس مدى إشعاع خطاب ألبير كامو،فلا أحد بوسعه أن يكون مرجعية مثلى أفضل من الموقع الذي تشغله ابنته كاترين.المؤتمنة على آثاره وذاكرته،وهي التي تتلقى كل شهر عشرات الرسائل من قراء ينتمون لجنسيات مختلفة،كي يخبروها بأهمية كامو بالنسبة لحياتهم.داخل المنزل الذي اشتراه كامو في عمق …أكمل القراءة »

ألبير كامي و سؤال الثورة السياسية

4 مايو 2017 ترجمةمقالات 0

نقله إلى العربية: رضوان ايار – المغرب على سبيل التمهيد : عندما تحتدم الصراعات السياسية و لغرض ضبابية المشهد العام و تعويم فهم الواقع خاصة لدى الجماهير التي لا تمتلك أدوات للتحليل كفيلة بكشف كل مستور يتحول الصراع إلى حلبة المفاهيم الفلسفية ، و قد سمعنا فقط عبر مراحل تطور …أكمل القراءة »

حوار مع ميادة كيالي: السرديّة الذكوريّة جعلت من الرّجل مركز الكون وباني الحضارة

‏4 أيام مضت بصغة المؤنثحواراتكتب 0

كه يلان محمد أجرى الحوار : كه يلان محمد قراءة التاريخ هي عملية مستمرة ويتطلبُ البحثُ في مجال تاريخ الحضارات ونشوء المعتقدات الأسطورية التدجج بمفاهيم علمية حديثة ومواكبة الفتوحات العلمية والحفريات في الطبقات التاريخية السحيقة ومايعطي مزيداً من الأهمية لهذه الإشتغالات المعرفية في الحقل التاريخي والحضاري هو إكتشاف المناخ الذي …أكمل القراءة »

الكتابةُ بالقَفْز والوَثْب لـ عبد السلام بنعبد العالي

‏7 أيام مضت صدر حديثافلاسفةمتابعات 0

عبد السلام بنعبد العالي صدر عن منشورات المتوسط -إيطاليا، الكتاب الجديد للمفكِّر المغربي عبد السلام بنعبد العالي، بعنوان: “الكتابةُ بالقَفْز والوَثْب”. وهو كتابٌ فلسفيٌّ استهلَّه الكاتبُ بمقولةٍ تضعُ القارئ في محلِّ تساؤل عن طبيعة هذه الكتابة: «لا يمكننا التفكير في المتعدِّد من غير إقامة جسور بين الاختلافات، من غير أن …أكمل القراءة »

السعادة والوعي الفلسفي

‏أسبوع واحد مضت متابعاتمفاهيممقالات 0

كه يلان محمد كه يلان محمد تزايد الشعورُ بضرورة الهدوء النفسي وتنظيم الإنفعالات مع الإنفجار الذي يشهده العالم اليوم في عملية الإنتاج والإستهلاك وتأجيج القنوات الإعلامية للرغبة الشرائية التي توهم بتوفير السعادة ،وفي الواقع لاتحققُ شيئاً سوى دعم ماكينة السوق وتضخم السلع كما أنَّ التسابق لتقديم وصفات السعادة على غرار  برنامج …أكمل القراءة »

فرناندو سافاتار و تصوّره للعالم بعد كوفيد 19

‏3 أسابيع مضت ترجمةمتابعاتمفاهيم 0

ترجمة: منعم الفيتوري تحدّث الفيلسوف الاسباني فرناندو سافاتار عن كوفيد-١٩، وما سيكون عليه العالم بعد الوباء في إطار مشروع رقمي تم التّرويج له في مهرجان هاي. تساءل الفيلسوف بقسوةٍ عن الذين يعتقدون أنّ هذا الوضع الذي تمرّ به الإنسانيّة، الغير عادي، بأنّه حالة حرب. وأكّد بأنّ هؤلاء الذين يريدون تطبيق …أكمل القراءة »

هاشم صالح وسؤال التّنوير

‏3 أسابيع مضت عامةمفاهيمنصوص 0

كه يلان محمد كه يلان مُحمد  تعاني المجتمعات العربية والإسلامية من الأزمة الحضارية المركبة فالتخلفُ متغلغلُ في مفاصل النظام السياسي وبرامج التعليم وآليات القراءة للدين فإنكار هذا الواقع البائس يزيدُ من عمق الأزمة ويثقلُ الأغلال على العقول لذلك فمن الضروري تسمية الأشياء بأسمائها وعدم الهروب من مواجهة المنظومة الفكرية المتداعية …أكمل القراءة »

الباحثة التونسية زهية جويرو: الفكر العربي المعاصر عاجز عن تصفية حسابه مع التراث بشكل علمي

‏3 أسابيع مضت حواراتمنتخباتنصوص 0

كه يلان محمد أجرى الحوار / كه يلان محمد «بدل أن نمتلك التراث ونحمله معنا وفينا إلى عالمنا حتى يظل متجدّدا، أصبح التراث هو الذي يمتلكنا ويشدّنا إلى عالمه المنقضي ويحكم علينا بأن نظل كائنات تراثية»كان حقل تأويل النص الديني حكراً لفئة معينة وجاءت عملية استنباط الأحكام التي تُعتبرُ قوام …أكمل القراءة »

أرييل سوهام: سبينوزا والسعادة

‏3 أسابيع مضت Non classéترجمةمفاهيممقالات 0

ترجمة:  أيوب هلالي وعز الدين بوركة من دون تعارض الروح والجسد، يدعونا كتاب «الأخلاق» لسبينوزا إلى التحصيل والحفاظ على الأحاسيس المفرحة، وذلك لتعزيز قدرتنا على الفعل. مكتفياً بعدم تجاوزه الحد الأقصى من التجريد والحد الأدنى من «الممارسة»، يبدو للوهلة الأولى كتاب «الأخلاق» محمولاً بحزمةٍ من القضايا والبراهين التي من المفروض …أكمل القراءة »

تالي الخوري غريب: الرواية حكاية موازية لما يجري في العالم

‏4 أسابيع مضت جرائدحواراتمتابعات 0

أجرى الحوار / كه يلان محمد  كه يلان محمد في كتابة الرواية أنت تعيش الفرضيات المحتملة، تلك التي لا يسمح لك عقلك بالسير فيها في حياتك الواقعية. يرافقُ عملية الكتابة قلقُ وهواجس وقد تتصاعدُ حدة التوتر مع كتابة الرواية، لأن تأسيس العمل الروائي عبارةُ عن فعل إبداعي يتكئ على مبدأ …

شاهد أيضاً

أندريه كونت سبونفيل: الغيرة

ترجمة: بنتابت طارق – لابد أن نميز بداية الغيرة عن الحسد، وهو أمر ليس هينا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *