الرئيسية / ترجمة / الترجمة بين المشروع الفردي وغياب الاستراتيجية

الترجمة بين المشروع الفردي وغياب الاستراتيجية

بمناسبة الاحتفاء باليوم العالمي للترجمة في 30 سبتمبر من كل سنة.

محمد جديدي

محمّد جديدي

أستاذ وباحث أكاديمي في الفلسفة ومترجم

تأثرت بتراكمات الماضي وصراعاته الإيديولوجية

إنّ المُتأمل في راهن الترجمة بواقعنا سينتهي لا محالة إلى نتيجة سلبية، يلُفها التشاؤم وسيجده مُثقلاً بتراكمات الماضي وصراعاته الإيديولوجية حول اللّغة وتخلف مجال الترجمة فيه بِمَا يُكرس ويُرسخ هذا التراجع بل والتقهقر، إذ تجذرت مشكلاته وتوزعت على الإطار السياسي والمرجع الديني والتنظير الفكري من دون حلول وبرامج أو خُطط لحلها على المديين القصير والمتوسط وبالتالي ظلت الآفاق مغلقة ومسدودة في ظل غياب مشاريع وبرامج طموحة حتّى وإن تكن في آفاق بعيدة؛ لكنّها مع الأسف الشديد غائبة تمامًا. والمثال الحي أنّ معهد الترجمة الّذي حظيت بلادنا باِستقباله لا يزيد دوره عن التكوين والتعليم في مجال الترجمة، بيد أنّه مفصول عن الفعل الترجمي وربّما تحدّدت مهامه وضُبِطت وفق رزنامة المنظمة العربية للترجمة أو منظمة الأليكسو وهي منحصرة في الجانب البيداغوجي فحسب دون أن تتعداها إلى مهام أخرى والمساهمة من المعهد كمؤسسة في العمل الترجمي ببلادنا لاسيما وأنّ لجان الترجمة التي ترعاها المنظمة العربية للترجمة تحتفظ دومًا بالأسماء نفسها منذ منشئها ولا تُتيح الفرصة لأسماء جديدة بالاِنخراط معها وهو ما يطرح سؤالاً أساسيًّا حول معيار الاِنتماء لهذه اللجان المُختلفة في الترجمة سواء في العلوم الإنسانية أو الآداب أو الفنون أو العلوم الدقيقة والطبيعية.

لذا ومع غياب الفعل الترجمي المُؤسساتي تبقى جهود بعض المشتغلين بالترجمة في بلادنا بشكل فردي ومن دون تأطير ضمن مشاريع إلاّ في القليل النادر (في بعض المخابر الجامعية مثلا) وهي جهود لا تكاد تُذكر لأنّها لا تلقى الدعم الكافي والمطلوب لتشجيع المترجمين ودور النشر أيضا كي يخوضوا تجارب جدية تُمكِن من النهوض بقطاع الترجمة وإيلائه المكانة التي يستحقها ولأنّه مجالٌ مُنتجٌ ومُثمر لو أحسنا في الجزائر الاِستثمار فيه. لكن الواقع لا يُوحي بذلك ولا يُشير إليه كمشروع قادم ومن ثمّ فمن يتحدث عن قطاع الترجمة في الجزائر فما ذلك سوى تجاوزا وأنّ الأمر لا يعدو أن يكون مجرّد جهود أفراد لا جهود مؤسسات ومبادرات دور نشر لا غير.أمّا الحديث عن مشاريع للترجمة و ورشات لها تكون بمثابة قاطرة للثّقافة عندنا فهي في طور النسيان، لا نقرأها في برامج ثقافية ولا ضمن اِهتمامات وزارية ولا أثر لها في خطابات السّاسة والمثقفين على الرغم من دعوات كثيرة بضرورة الاِعتناء بالترجمة في بلادنا وإيلائها المكانة التي تليق بها غير أنّ الواقع يُطلعنا على أمر ترجمي بدرجة الصفر ولا شيء يُبشر بتغير وضعية الترجمة نحو المأمول في ظل سياسة ثقافية واضحة وشفافة تمنح للعمل الترجمي دوراً فاعلاً في تنمية الساحة الثقافية وخلق ديناميكية جديدة للتعريف بنصوصنا المحلية ونقلها لغيرنا وكذا الاِحتكاك بنصوص غيرنا عبر ترجمتها للغتنا. إنّ بلوغ هذا الهدف المركزي لكلّ ثقافة وفي كلّ بلد لن يتحقّق إذا بقيت الترجمة كفعل فردي منعزل ومُشتّت ومن دون أن ترعاه مؤسسات الدولة والمجتمع المدني وتدعمه ماديًا خاصةً ومعنويًا وتُشجع على المُضي قُدمًا في مسلكه كخارطة ثقافيّة تتعزّز معها الترجمة عبر إنتاج الكِتاب وترقية الوسائل الإلكترونية ومنها ترجمة الأفلام والأشرطة الوثائقية والبرامج الثقافية والتربوية التي تبث على قنوات التلفزيون ووسائل التواصل كما بدأت تعمل به دول مُجاورة وتقوم به بلهجتها حفاظًا على جذب مُشاهديها إليها وتحصنهم ثقافيًّا.

ليس من المستحيل أن يزدهر المشهد الثقافي الوطني إذا وُجِدت بعض روافده ومنها الترجمة دعمًا وتحفيزاً من خلال مشاريع تحتضنها وتُخطط لها هيئة بمثابة مركز أو بيت للترجمة يعمل وفق برنامج يثري من خلاله الثقافة الوطنية وذلك أمرٌ مُتاح لاسيما وأنّ الجزائر بموقعها الجغرافي (تقاطع ثقافات ولغات) وكفاءاتها اللسانية المُتعدّدة يمكنها أن تنهض بهكذا مشروع مجدي ونافع علميًّا، ثقافيًّا واقتصاديًّا.

حوار كوة مع المفكر والمترجم الجزائري محمد جديدي

22 يوليو 2018 تغطيةحوارات 0

يدشن موقع كوة حواره الثاني مع المفكر والمترجم الجزائري محمد جديد – أستاذ بجامعة قسنطينة ونائب رئيس الجمعية الجزائرية للدراسات الفلسفية- ومهتم بالفلسفة المعاصرة وعلى الأخص الإسهام الأمريكي، وهو مهتم أيضا بالاشكالات التي تطرحها البيو-إثيقا في سبيل بناء وعي فلسفي نقدي اتجاه المشكلات الراهنة التي تعترض إنسان اليوم والتي ستتنامى …أكمل القراءة »

حوار مع الأستاذ محمد شوقي الزين

24 أغسطس 2020 حواراتفلاسفةمجلات 0

في عددها الأول (جويلية/تموز 2020) خصتني مجلة “النقطة الزرقاء” بحوار شامل حول: مشروع “نقد العقل الثقافي” والخيارات النظرية؛ الحراك الشعبي الجزائري؛ الأزمة الصحية بسبب جائحة كورونا؛ دور الفلسفة في سياسة الروح؛ أزمة العالم الليبرالي وتشييء الإنسان؛ العنصرية وإوالية “كبش الفداء”؛ الصحة هي “الخير المشترك للإنسانية” ولا ينبغي أن تخضع إلى …أكمل القراءة »

درس محمد عابد الجابري: في الحاجة إلى إعادة “كتابة تاريخ الفكر العربي”

29 يوليو 2020 أنشطةفلاسفةمقالات 0

محمد ازويتة محمد ازويتة الدروس التي قدمها الجابري عديدة . للأسف ، لم ينتبه إليها الكثير ممن”  ناقشوا ” مشروعه النقدي ، دعنا نقول بأنه لأول مرة مع الجابري ، صار تاريخ الفكر العربي المعرفي ، السياسي والأخلاقي واضحا منظما على صعيد الفهم و المعقولية ، بعد أن كان مشتتا …أكمل القراءة »

شهادة جاك دريدا: محمد شوقي الزين باحث وفيلسوف من نوعية نادرة

7 أكتوبر 2018 تغطيةمجلات 0

«… أعرف السيّد محمد شوقي الزين منذ عدة سنوات، في الحقيقة منذ قدومه إلى فرنسا. التقينا عدة مرات وأصبحنا صديقين. فهو قادم من جامعة أكس أن بروفونس، التي يعمل بها منذ عدة سنوات، ليحضر حلقات دروسي في باريس ويحضر الملتقيات التي أشارك فيها أو المحاضرات التي ألقيها في فرنسا أو …أكمل القراءة »

 نقد العقل البرهاني عند محمد عابد الجابري: الجزء الثاني

15 يوليو 2017 دراسات وأبحاثمفاهيم 0

جيهان نجيب – باحثة من المغرب المبحث التالث: رؤية ومنهج جديد لتدشين نظام برهاني ناجح داخل الثقافة العربية الإسلامية: المحور الأول: تعريف النظام البرهاني عند الجابري: يعرف الجابري البرهان في اللغة العربية هو الحجة الفاصلة البينة، ولا تكاد المعاجم العربية تضيف تفاصيل أخرى{ …}أما في الاصطلاح المنطقي فالبرهان بالمعنى الضيق …أكمل القراءة »

تأملات في زمن الوباء

‏أسبوع واحد مضت شاشةعامةمفاهيم 0

عبد الكريم لمباركي عبد الكريم لمباركي يقول أرسطو طاليس؛ إن الإنسان كائن مدني بالطبع” قولة مفادها أن الإنسان يميل إلى الإجتماع مع الآخرين، وهذا الاجتماع هو اجتماع طبيعي، فقُدر للإنسان أن يعيش مع الجماعة لكي يستمر داخل الوجود. لكن سرعان ما نلاحظ تحول هذه العبارة إلى إلى نقيضها لتصبح، “إن …أكمل القراءة »

أندريه كونت سبونفيل: مفهوم المعرفة

‏أسبوعين مضت ترجمةمجلاتمفاهيم 0

ترجمة: حسن بيقي  “تعجز العيون عن معرفة طبيعة الأشياء” لوكريس أن يعرف المرء، معناه أن يفكر فيما هو كائن: المعرفة هي رابطة ما- من التطابق والتشابه والتكافؤ- بين العقل والعالم، بين الذات والموضوع. هكذا، تتم معرفتنا بالأصدقاء، بالحي، بالمسكن، لأن ما يقطن في عقلنا، حينما نفكر في هذه الأمور، يطابق …أكمل القراءة »

نظام العدالة في فكر هيغل

‏4 أسابيع مضت دراسات وأبحاثعامةمفاهيم 0

حمزة الودان حمزة الودان من مبدأ الحق إلى مبدأ القانون       يقول هيغل أن: «التحقق الموضوعي للحق [يعتمد] أولا: على وجود أمام الوعي، أعني أن يكون معروفا بطريقة أو بأخرى للآخرين، ويعتمد ثانيا: على كونه صحيحا وأيضا على أن يُعرف على أنه صحيح على نحو كلي»([1]). هذا الوجود الموضوعي هو …أكمل القراءة »

حوار بين أندريه كونت سبونفيل وفرانسيس وولف: هل نختار الصحة بديلا عن الحرية؟

‏4 أسابيع مضت ترجمةفلاسفةمجلات 0

ترجمة: صالح محفوظي ( باحث جامعي من تونس ) صالح محفوظي تقديم: كشفت التدابير التي اتخذتها دول العالم لمواجهة فيروس كوفيد 19 عن مواقف متباينة، خاصة في الخيار الذي طرح بين ” مناعة القطيع ” و ” الإغلاق العام “، والواضح أن هذه المواقف في اختلافها قد استندت إلى مرجعيات …أكمل القراءة »

فرانسيس بيكابيا: الفن في الأزمنة الحديثة

6 سبتمبر 2020 أخرىترجمةعلي محمد اليوسفمفاهيم 0

ترجمة وتقديم: كمال بومنير هذه الترجمة مهداة للبروفيسور محمد جديدي وُلد الرسّام الفرنسي فرانسيس بيكابيا Francis Picabia في عام 1879 بباريس. تلقى دروسه الأولى في فن الرسم منذ سنة 1895 في مدرسة الفنون الجميلة. ثم التحق بأكاديمية همبرتHumbert ، حيث عمل إلى جانب بعض الرسّامين الكبار في زمانه، منهم براك …

سبونفيل: مدخل الى الفلسفة

25 أغسطس 2020 ترجمةفلاسفةكتب 0

ترجمة: حسن بيقي “من الأفضل للمرء أن يكون غير راض على ما حوله مثل سقراط على أن يكون راضيا عن كل شيء مثل خنزير أو مثل أبله. وإذا كان للأبله أو الخنزير رأيا مخالفا، فان سبب ذلك هو معرفتهما بجانب واحد من المسالة، بينما يعرف الطرف الأخر وجهي المسالة معا”. …أكمل القراءة »

التفكيك الذي سيء فهمه: اللحظات الإحسانية والرواقية والباروكية

17 أغسطس 2020 دراسات وأبحاثمجلاتمفاهيم 0

محمد شوقي الزين محمد شوقي الزين عصيٌّ، صعب، معقَّد، غامض، لاعقلاني، متهافت: هذه جُملة الأوصاف التي تنعت طبيعة التفكيك، وكانت حوله دراسات وقراءات تُندّد بالطابع المبهم لهيكله ومبادئه وغاياته. نتساءل «مَنْ» يتكلَّم؟ مِنْ أيّ موقع؟ ليست المواقع كثيرة، لكن الجيوش مدجَّجة والدروع والحِبال والنِبال موجَّهة، تنحو بحزم وإقدام نحو هدم …أكمل القراءة »

أندري كونت سبونفيل: فـي مفهوم الموت

12 أغسطس 2020 ترجمةمفاهيممقالات 0

ترجمة: حسن أوزال “إذا كان بوسعنا نحن مَعشر البَشر ، أنْ نَنْعَم بالأمان في سياق ارتباطنا بالعديد من الأمور ،فإننا مع الموت،نُقِيم في مدينة بلا أسوار” أبيقور إن الموت من وجهة نظر فكرية، موضوع هامّ ومُستحيل في نفس الوقت . هامّ مادام أن حياتنا كلّها تَحمِل بَصمته، كما لو كان …أكمل القراءة »

كيركغارد في أضحية إبراهيم (القسم 2) أو فنّ إغواء الله بوسائل بشريّة

فردريك فورمس: بِــمَ نتعَلّــــــــق؟ مُدّونة للزمن الحاضر

29 أبريل 2020 ترجمةفلاسفةمقالات 0

ترجمة : محمد جديدي محمد جديدي يباغتنا شعور مزدوج، عندما تحدث كارثة ما: فهي لا تكشف لنا عن هشاشة فحسب أو تبعية بصورة عامة (نحدث أنفسنا بتعجب “ماذا علينا أن نفعل؟”)، لكن الهشاشة أو التبعية لشيء ما نتعلق به، بشكل إيجابي وليس هو الحياة فقط: إنما العلاقات، وأيضا الأفكار والعدالة، …

5 أغسطس 2020 دراسات وأبحاثمجلاتمفاهيم 0

فتحي المسكيني بقلم: فتحي المسكيني تكمن المفارقة في هي أنّ الإيمان يشير إلى تجربة تقع خارج أفق الفلسفة، لكنّها في المقابل ليست تجربة يمكن تبخيسها أخلاقيّا. ولذلك يكرّر كيركغارد، في كتابه الخوف والارتعاد، اعترافَه بأنّه “لا يمتلك الإيمان”(ص41) وبأنّ شجاعة التفكير التي لديه “ليست من شجاعة الإيمان ولا هي تشبهها” …أكمل القراءة »

اسم الفيلسوف عند العرب بين «أعلى العليّين» و«أسفل السَّافلين»

2 أغسطس 2020 دراسات وأبحاثفلاسفةمجلات 0

محمد شوقي الزين محمد شوقي الزين أوديسَّا الفلسفة في تاريخ البشر محفوفة بالمزالق والمهالك؛ فهي «أوليس» (Ulysse) المغامرة في العراك ضد الحمق والجهل والطغيان. صورة الفيلسوف هي «خارج الداخل» (l’outsider du dedans) على حد تعبير بول ريكور، ونماذج سقراط وبوئثيوس والسهروردي المقتول وجيوردانو برونو توفّر لنا كلها صورة «خوارج الداخل» …أكمل القراءة »

نشأة الكلام والكتابة ومصطلح ما فوق اللغة (اللغة العربية نموذجا)

1 أغسطس 2020 دراسات وأبحاثعلي محمد اليوسفمفاهيم 0

علي محمد اليوسف علي محمد اليوسف اسئلة مفتاحية هل مبحث نشأة اللغة مقتصرا على اثنولوجيا (تاريخ) الاقوام البدائية فقط؟ هل أعتمدت علوم اللسانيات اركيولوجيا التنقيبات الاثارية الاحفورية والتاريخية الانثروبولوجية في تأصيل نشأة اللغة تدوينا تصويريا قبل ظهور أختراع اللغة المنطوقة والمكتوبة بالحروف الابجدية الصوتية الخاصة بكل لغة لوحدها؟ هل كان …أكمل القراءة »

كيركغارد في أضحية إبراهيم: أو في مفارقة الإيمان

31 يوليو 2020 جرائددراسات وأبحاثمفاهيم 0

فتحي المسكيني بقلم: فتحي المسكيني في كتابه (الخوف والارتعاد) [1] ، الذي نشره سنة (1843)، طرح كيركغارد سؤالاً فلسفيّاً غير مسبوق حول “الإيمان”. على خلاف كانط، لم يعد الرهان الفلسفي متعلّقاً بالبقاء في حدود مجرّد “العقل”؛ بل أكثر من ذلك: إنّ الفيلسوف مدعوّ إلى طرح السؤال عن الإيمان هذه المرة …أكمل القراءة »

جاك دريدا: نهايات الإنسان

24 يوليو 2020 أخرىترجمةفلاسفة 0

ترجمة: منى طلبة رفعة النزعة الإنسانية: كانت القراءة الأنثروبولوجية لهيجل وهوسرل وهيدجر بمثابة تفسيراً معکوسا، بل ربما كانت التفسير الأكثر خطورة، لأنها القراءة التي زودت الفكر الفرنسي فيما بعد الحرب بأفضل موارده المفاهيمية بيد أنه :أولا: لم يول كتاب فينومينولوجيا الروح، Phenomenologie de ‘ Esprit – الذي لم يقرأ إلا …أكمل القراءة »

مارسيل ريمون: كوفيد ـ 19، شرٌّنا المُشتَرَك(*)

23 يوليو 2020 ترجمةمفاهيممقالات 0

مارسيل ريمون ترجمة : م. جديدي محمد جديدي      لقد باغتتنا جائحة فيروس كورونا بنهاية الشتاء. في الوقت الذي أكتب فيه هذه الافتتاحية، هذا العاشر من مارس، تقبع إيطاليا في حجر والصين تتلقى التهاني من منظمة الصحة العالمية لأنها طبقت الإجراءات المنصوص عليها في الأدلة الكلاسيكية للصحة العمومية. ومن المناسب …أكمل القراءة »

أندري كونت سبونفيل: “قدّمتُ مدلولاً جديدا لفكرة الحكمة”

15 يوليو 2020 ترجمةحواراتفلاسفة 0

ترجمة: أيوب هلالي إذا كانت مؤلفات ”أندريه كونت سبونفيل” دائما ما تجد في كل مرة إقبالاً واسعاً لدى جمهور من القراء، فهذا راجع لا محالة إلى جعله الفلسفة معطى متاحا للجميع، بأسلوبه الواضح والبيداغوجي. إذ يُعتبرُ فيلسوفا ماديا، عقلانيا وإنسانيا، أدرك بشكل جلي كيف يحفز في كل واحد منا الرغبة …

شاهد أيضاً

أنا أفكر، إذن أنا كائن

مقال في النهج لرينيه ديكارت سامر العراقي العنوان الاصلي هو Discours de la méthode pour …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *