الرئيسية / منتخبات / عامة / المـدعوون: نص عبد اللطيف اللعبي

المـدعوون: نص عبد اللطيف اللعبي

مائدتي جاهزةٌ والمدعوونَ تأخروا عن الموعد. هل نسيوا دعوتي، هل أضاعوا عنواني، هل حصلَ لهم مكروهٌ؟ منذ ساعاتٍ أنتظر “وأذني على الباب”. لا أعرف كم سيكونُ عددُ مدعوويَّ، هل هم في ثيابِ الصيف أم في ثياب الشتاء، بأيِّ لغةٍ سيلقون عليّ التحيةَ عند دخولهم. مائدتي جاهزةٌ. سأنتظر ما يلزمُ من الوقتِ وما لا يلزم. وإذا كنت ضحيةَ وهمٍ، سأُصرُّ على وهمي. سأخترع صداقاتٍ نادرةً ووُجوهاً منفتحةً، سهلة القراءة مثل كتب الأطفال. أختلق أصواتا بلكنات عذبة وأفواها دقيقة تقسم حتى حبة الكسكس.

مائدتي جاهزةٌ صَفَفْتُ عليها بمحبة كل ما أملكه من معارفي. الموسيقى تعينني على تحمل الانتظار. إنها تَنْفَحُ يخنتي بالرقة، تمنح اللمعانَ لحبات الزيتون وتطلق عرف توابلي.

أخيرا، أسمع وقعَ خطى. أنهض لكي أفتحَ لكنَّ البابَ يطير شظايا. هل هؤلاء هم مدعوويّ؟ رجالٌ بلا وجوه يدخلون شاهري السلاح. لا ينتبهونَ لوجودي. يطلقون النارَ على المائدةِ حتى تصير حطاماً، ثم ينسحبون من دون أن ينبِسوا بكلمة. تتوقف الموسيقى. حسناً، لم يبق أمامي سوى تنظيفِ المكانِ وتحضير مائدةٍ جديدة.

 

شاهد أيضاً

ماذا وراء الاستعارات الدينية؟

سامي عبد العال سامي عبد العال الاستعارةُ لها مكانة طاغية في الطقوس والنصوص الدينية، لدرجة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *