الرئيسية / نتائج البحث عن : علي محمد اليوسف (صفحه 2)

نتائج البحث عن : علي محمد اليوسف

زيف اللغة في الوضعية المنطقية

علي محمد اليوسف كيف يتسنى لنا التاكد ان ما ماهو قبلي معرفي زائفا منطقيا لغويا كونه لا يخضع لتجربة التحقق منه؟ يذهب اصحاب الفلسفة المنطقية التجريبية يتقدمهم رودولف كارناب(1891 – 1970) الى أن كل ماهو قبلي معرفي مستقل عن التجربة لا معنى له ولا يدل على شيء في تعبير اللغة …

أكمل القراءة »

هيرفي بورتوا: الاعتراف: مسألة عدالة؟ نقد مقاربة نانسي فريزر

ترجمة وتقديم: كمال بومنير هيرفي بورتوا Hervé Pourtois فيلسوف بلجيكي معاصر، أستاذ محاضر بالجامعة الكاثوليكية بلوفين Louvain. انصبت اهتماماته الفلسفية على معالجة القضايا السياسية والاجتماعية، وبخاصةٍ على موضوع الديمقراطية وما يتعلق بالتنظير الفلسفي للمؤسسات والممارسات الديمقراطية التمثيلية، ومشاركة المواطنين. اهتم أيضا بمسألة الاعتراف وكتب العديد من المقالات والدراسات المتعلقة بهذه …

أكمل القراءة »

الزمان المطلق وهم الاتصال والانفصال

علي محمد اليوسف  علي محمد اليوسف تقديم بدءا أقر بأن عنونة المقال بين الاتصال والانفصال في الزمان خاطئة من وجهة نظر فلسفية وكوزمولوجية علمية اناقشها في اسطر لاحقة بأعتبارها مجازا في التعبير اللغوي ولا تعبرعن حقيقة فيزيائية وسلامة تطبيقية زمانية يقبلها علم الكوزمولوجيا, علما أن المقولة مأخوذة عن ارسطو نقلا …

أكمل القراءة »

في رحلة الوعي إلى اللاوعي.. إلى أين نمضي؟

إبراهيم صباحي يسوقني موج من الأفكار في بحر كبير من الأحداث دون أدنى معرفة إلى أين أمضي؟ مع الوقت صرت لا أكترث لغرقي في هذه الأفكار، ولم يعد يساورني أي خوف تجاه حقيقة هذه التجربة التي قد تنتهي خلالها حياتي بهذا الوجود في أي لحظة. أمّا الأمر الذي يزعجني حقا …

أكمل القراءة »

الأسطورة، الوسيلة والغاية: أفلاطون أنموذجا

زياد حمادي الأسطورة في “لسان العرب” (1) “وقال ابن بزرج: يقولون للرجل إذا أخطأ فكنوا عن خطئه: أسطر فلان اليوم وهو الاسطار بمعنى الأخطاء… والأساطير: الأباطيل، والأساطير أحاديث لا نظام لها، واحدتها اسطار واسطارة، بالكسر، وأسيطر وأسيطرة وأسطور وأسطورة، بالضم. و بالمعنى الواسع للكلمة، هي حكاية مكتوبة أو موروث شفهي، عبارة عن حكايات …

أكمل القراءة »

الفهم المثالي للوجود

علي محمد اليوسف بيركلي والادراك لعل المثالية الابتذالية التي دافع عنها بيركلي أفضل تعبيرفي أسوأ تناقض هو قوله ( يمكننا تحديد المقصود بالوجود دون اللجوء الى ادراكات لغوية , فوجود الشيء هو وجود ادراكه )1, هل معنى هذا الوجود الادراكي يقوم على تفكير خيالي بوجود شيء غير موجود واقعيا؟, ثم …

أكمل القراءة »

الكوجيطو المكسور…في عيادة ريكور

فتحي المسكيني فتحي المسكيني تقديم: ينبّهنا ريكور في كتابه نزاع التأويلات بشكل طريف إلى أنّ فرويد ليس كاتبا عاديا، بل هو، إلى جانب نيتشه وماركس، من “أبطال الشك” الذين نجحوا في إحداث “هزة هائلة” في شخصية الفيلسوف المعاصر، شكّكته في إنجازات تمتد من ديكارت إلى فلسفة اللغة مرورا بالظاهراتية والوجودية؛ …

أكمل القراءة »

المعرفة القبلية والبعدية: العقل والادراك

علي محمد اليوسف علي محمد اليوسف ينسب ريتشارد رورتي الفيلسوف الاميريكي لكانط أنه” قام بتحويل علم الانسان – نفهم يقصد علم المعرفة(الابستمولوجيا) وليس علم الانثروبولوجيا , الاناسة – من علم تجريبي حسي الى مستوى (قبلي) سابق على التجربة, ويعتبر كانط  أن تطابق معرفتنا الاشياء يتوافق مع الافتراض أن معرفتنا الاشياء …

أكمل القراءة »

اشكالية قوانين الجدل والقوانين الطبيعية

علي محمد اليوسف ربما يبدو غريبا القول لاول وهلة أن العشوائية التطورية لموجودات وظواهر العالم بنا ومن حولنا جدليا ماديا لا تأخذ لا بالحتمية التطورية , ولا بالقصدية , ولا بأهمية عامل الصدف المتتالية التي تحكم أبسط وأعقد ظاهرة في عالمنا الذي نعيشه على كافة الصعد والتنوعات الظاهرية العلنية والمستترة …

أكمل القراءة »

الفلسفة في فكر فرويد

معاذ قنبر (*) التّحليل النّفسي بوصفه منهجيّة فلسفيّة – إذا انطلقنا من التّصور المألوف للفلسفة ، نجد أن الإنسان كان محوراً للتّساؤل الفلسفيّ عبر العصور، لأنّ الإنسان هو المتسائل والمجيب بآن واحد. تلك الجدليّة بين السّائل والمجيب، تشكّل امتداداً موضوعياً للجدليّة التاريخيّة بين الإنسان كذات، والعالم كموضوع. وقد كان لعلم …

أكمل القراءة »