Warning: include_once(analyticstracking.php): failed to open stream: No such file or directory in /home/couuacom/public_html/wp-content/themes/sahifa/header.php on line 31

Warning: include_once(): Failed opening 'analyticstracking.php' for inclusion (include_path='.:/opt/cpanel/ea-php73/root/usr/share/pear') in /home/couuacom/public_html/wp-content/themes/sahifa/header.php on line 31
الرئيسية / منتخبات / عامة / ظِلُّ الكاتِب

ظِلُّ الكاتِب

العلوي رشيد

ليس الكاتِبُ مُثقفاً، ولا مفكراً، ولا رجل سُلطةٍ، ولا تقنويّاً، ولا حاكِماً، ولا أدِيباً أو فيلسوفاً.

قد يكون الكاتب: مثقفاً، أو مفكراً، أو رجُلَ سُلطةٍ، أو تقنويّاً، أو حاكِماً، أو أديباً أو فيلسوفاً.

الكاتِب: شخصٌ يكتُب للغير لا لنفسه: إذن هو مُطالب بأن يفهم ما يريده النَّاس أو ما يطمحون إليه، مُطالب بأن يعرف جيِّداً لمن يكتُب؟ بطبيعة الحال يكتُب لفئة معيَّنة أو لفِئات معينة، ومن المنطقي أن يكون قد فهم أو يفهم جيِّداً لمن يكتب؟

الكاتب: شخصٌ يخُطُ كلمات لتبليغ رسالة ما، رسالة لن يفهم أحدٌ أكثر ممَّا يفهمُ هو, يخُط أفكاراً ويُنسِج عبارات لغرض ما، لفهم معين للعالم، ولرؤية محددة للكون، لأفق بعيد للوضع البشري.

الكاتب: شخصٌ يفجِّر المسكوت عنه في مجتمع أو فِئة قد لا يهمه كثيراً الانتماء إليها، لأن انتماءه مشروطٌ بموقف ومحكُومٌ بالزمن والحدث.

الكاتب: شخص يمتلك فهماً معيّناً لما يجري، للرَّاهِن، للجاري، للَّحظِي، للوضع القائم، للسيَّاسة أو لسيَّاسات معيَّنة، لحدثٍ أو لأحداث، يُطلِقُ سِهامَ فهمه للغير ويترقب الرَّد إيجاباً كان أو سلباً.

الكاتب: شخصٌ ذو سُلطة، معرفيَّةً كانت أو منهجيَّة أو لغويَّة، أو بلاغيَّة، سلطة أكبر من حجم سلطة رجل السُّلطة أو الحاكِم، لأنه لا يجبر النَّاس على اتباع قانون معين أو رأي معين أو اتباع خط أيديولوجي أو سيَّاسي ما، وأكثر من ذلك لا يتحمل مسؤوليَّة سلطة: ليس له طابع رسمي أو توقيع رسمي أو تأشير محدد.

الكاتب: شخصٌ يُسيِّد رأياً معيَّناً ولا يتحمل مسؤوليَّة الرأي، لا يُجبر أحداً على الاتفاق معه أو تبنِّيه.

الكاتب: شخص يحكم دون أن يدري أنه يحكم، دون أن يتولى منصب الحكم.

ليس الكاتب بمثقف: لأن صفته قد لا تسمح بذلك، فكلمة الكاتب مشتقة ممن يكتب: ولأننَّا في عصر التِقانة لم نعُد بحاجة إلى تعلم قواعد الكتابة ولا حتى قواعد القراءة، فالكل يكتب ويقرأ وفق ما يشتهيه ويهواه، الكل يستهلك بقدر فهمه وغرضه ومصلحته أو منفعته، بقدر وعيه.

ليس الكاتب مثقفاً: لأن المُثقف يحتاج إلى وضع مسافة بينه وبين الجاري، والحدث، والراهن، والمأمول، ولأن خطوات المثقف محسوبة بالنَّظر إلى ازدواجيَّة أدواره، فإن خطوات الكاتب غير محسوبة، ولا هي بمقيدة.

ليس الكاتب برجل سلطة ولا بحاكم: لأنه يمارس السلطة وأكثر منها دون أدنى مسؤوليَّة قانونيَّة كانت أو غير قانونيَّة، ولهذا فحريَّة الكاتب غير محددة بالمقارنة مع حريَّة المثقف أو رجل السُّلطة أو الحاكِم.

ليس الكاتب بتقنوي: بل إنه يكره كل ما هو تقنوي بسبب حبه للرَّبط بين الجزئيَّات والكليَّات.

قد لا يتقن الكاتِب أسلوب الأدب أو الفلسفة، وهذا لا يعني أنه لا يمارس الأدب أو الفلسفة.

الكاتب: شخص يكتب بتمعن أو بدونه، يتفلسف باسم فيلسوف أو بدونه، تحت مبرر كونه مثقفاً أو غير مُثقف، كأديب أو دونه، كحاكم أو رجل سلطة أو تقنوي: لا يهم لأنه يقع فوق كل هذا، يكتب لأنه كاتب.

للكاتب مسؤوليَّة، وسلطة، وثقافة، وفكر، وفلسفة، وتقنيَّة، وإبداع… له كل هذا دون أن يكون ذاك. مسؤوليته تكمن في انتماءه لوضع وزمن ومكان: يعاين، يتفاعل، يحس، يعبر، يتأمل، يقنع الغير، يحكم.

للكاتب ظِل: ظل الكاتب هو مسؤوليته وسلطته وفكرته وأسلوبه الحجاجي، وفن عيشه ونظرته للعالم. ظل الكاتب، أسلوبه، فكرته، حجاجه، قدرته على بلورة رأي يتبناه الجميع دون أن يكون على علم بذلك، قدرته على تكوين جيل من أمثاله: جيل يكتب.

وأخيراً: قد لا تخشى السلطة المثقف أو الفيلسوف أو الأديب، ولكنها تخشى سلطة الكاتب، ببساطة لأن ظله يقع خارج أي ترسيمة ممكنة.

من أرشف الكاتب:

ألمُ الكاتِب

THE AUTHOR’S SPEECH

فرح الكاتب

عزلة الكاتب

أثر الكاتب

المقعد

ظِلُّ الكاتِب

خطاب الكاتب

قلم الكاتب

The Author’s Chair – كرسي الكاتب ترجمة رنا خالد

 

شاهد أيضاً

جورج لوكاتش ومارتن هايدغر: لغز الحوار الصامت

فريد لمريني أستاذ باحث-شعبة الفلسفة- الكلية المتعددة التخصصات بالناظور- جامعة محمد الأول فريد لمريني – …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *